ما الفرق بين التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية؟

المفضلة القراءة لاحقاً

كثيرًا ما يسأل الناس ما هو الفرق بين التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية، وهو سؤال لافت حيث يعتقد كثيرون أن الإجابة واضحة وبديهية والأمر معروف وسهل، ولكن ربما بالفعل بالنسبة للبعض الأمر مربك ويحتاج مزيد من التوضيح والبيان، لذا إليكم هذا المقال.

ما هي التجارة الإلكترونية؟

غالبًا في نهاية اليوم يكون عليك الذهاب إلى متجر حقيقي لشراء شيء ما، ويزداد هذا خاصة في أيام العطلات، حيث تخوض معارك ملحمية للوصول إلى السلع الاستهلاكية وترى موجات بشرية من المتسوقين يحاولون الوصول إلى أحد المنتجات عليه عرض بخصم 25%، هنا يسود القوي وفقط!

هكذا بالنسبة للكثيرين كان التسوق عملاً روتينيًا مخيفًا كابوس يومي أو أسبوعي للذهاب للمحال وسلاسل المتاجر المختلفة، ولكن بعد ذلك تغير كل شيء عندما دخلت التجارة الإلكترونية إلى الساحة، فقد صنعت نهضة في عالم التسوّق، حيث الآن يُمكنك التسوّق بكل راحة بدون أن تغادر منزلك ويصلك المنتج حتى باب المنزل.

التجارة الإلكترونية إذًا كما يوحي اسمها قد نقلت التجارة إلى العالم الرقمي الجديد،

إنها ببساطة تجارة من خلال الأجهزة الإلكترونية، كل ما تشتريه عبر مواقع الويب أو تطلبه عبر البريد الإلكتروني أو أي شكل آخر من أشكال الاتصال الإلكتروني يقع ضمن نطاق التجارة الإلكترونية.

من نواح كثيرة إنه أسرع وأسهل وأكثر إمتاعًا من التسوق التقليدي، حيث لا يتطلب منك الذهاب إلى أي مكان، إنه يزيل عنك حمل نقل الأشياء خاصة إن لم يكن لديك سيارة، إذًا فهو أكثر كفاءة بكثير.

يقدم تجار التجزئة عبر الإنترنت العديد من المزايا مقارنة بنظرائهم من التجار التقليديين، وهذا لا يعني أن التجارة الإلكترونية لا تخلو من عيوب، فمثلًا عليك أن تنتظر التسليم، ولا يمكنك فحص البضائع قبل شرائها، وأحيانًا ما تكون عملية إعادة شيء ما شاقة وليست سهلة، ولكن بشكل عام تقدم مواقع البيع بالتجزئة تجربة أفضل خاصة بالنسبة للشباب.

أقرأ ايضا :  التجارة الإلكترونية.. كيف تتكيف المتاجر مع الاتجاهات الحديثة؟

فوائد التجارة الإلكترونية

وفقًا لـ Statista فإن جيل الألفية (مواليد 1981 إلى 1996) هم أكبر مجموعة من المتسوقين عبر الإنترنت، ومع دخول الجيل Z (مواليد 1997 إلى 2012) إلى القوى العاملة فمن المرجح أن يستمر هذا الاتجاه.

وكي ندرك الفرق بين التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية من المهم أن نعرف أن التجارة الإلكترونية تقدّم الكثير من الفوائد:

  • المواقع الإلكترونية للبيع بالتجزئة مفتوحة 24 ساعة باليوم حتى أن بعض التُجّار يقدمون خدمات دعم العملاء على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.
  • يمكنك توفير المال، فتشغيل موقع للتجارة الإلكترونية أرخص بكثير من امتلاك متجر فعلي على الأرض، وهذا يقلل من الأسعار.
  • سهولة مقارنة الأسعار، نظرًا لأن جميع مواقع البيع بالتجزئة الأخرى على بعد نقرات قليلة من أصابعك، فمن السهل إجراء مقارنات بين العلامات التجارية والأسعار والجودة والاطلاع على مراجعات العملاء الآخرين.
  • توفير الوقت حيث تشتري ما تريده ببضع نقرات سريعة وسهلة، وهذا من المؤكد أفضل من قيادة السيارة إلى المتجر واختيار ما تريد والوقوف في طابور عند الخروج من أجل الحساب ثم العودة.
  • من الأسهل بكثير العثور على ما تريد حيث تكتب اسم الشيء في محرك البحث فتحصل على أفضل العروض على أشهر مواقع التجارة الإلكترونية بكل بساطة، ويمكنك حتى أن تطلب ما تريد دوليًا.
  • إنها مريحة للغاية خاصة عندما يقدم بائع التجزئة شحنًا مجانيًا.

هذا لا يعني أن المتاجر التقليدية بلا فوائد، حيث أن في المتاجر التقليدية يمكنك فحص البضائع بشكل مباشر قبل الشراء، وليس عليك انتظار الشحن والتوصيل، كما أن هناك بعض الأشخاص يستمتعون حقًا بتجربة التسوق في المتاجر الحقيقية، لذا فهي مسألة تعتمد على تفضيل الشخص، ولكن بشكل عام يفضل الكثيرون التجارة الإلكترونية وهذا هو السبب في أنها صناعة سريعة النمو.

ما هو التسويق الرقمي؟

هذا هو سؤال الساعة (ما هو التسويق الإلكتروني؟)، هل هو شكل من أشكال التسويق مُصمم خصيصًا للتجارة الإلكترونية؟ هل هو مزيج من السحر الأسود 😅 والنشر على وسائل التواصل الاجتماعي؟ هل له أهمية في الحياة؟

أخذ التسويق الرقمي علم التسويق إلى عالم تكنولوجيا المعلومات، بالضبط كما فعلت التجارة الإلكترونية مع عالم التجارة، فالتسويق الرقمي له نفس أهداف وغايات التسويق التقليدي، لكنه يستخدم طرقًا مختلفة لتحقيق تلك الأهداف.

إذا كنت تقوم بالتسويق باستخدام موقع إلكتروني أو الحملات الإعلانية الرقمية أو البريد الإلكتروني أو أي شكل آخر من أشكال الاتصال الإلكتروني، فأنت تستخدم التسويق الرقمي.

أمثلة على التسويق الرقمي

 تحسين محركات البحث:

طريقة لتحسين المحتوى الخاص بك حتى يتمكن الأشخاص من العثور عليه بسهولة من خلال محركات البحث، يعد استخدام هذه الطريقة أمرًا طبيعيًا، مما يعني أنك لست مضطرًا للدفع مقابل كل زيارة على موقعك.

 إعلانات الدفع لكل نقرة:

كما يوحي الاسم في هذا النوع من الإعلانات تدفع لمحركات البحث لإظهار المحتوى الخاص بك، فطالما أنك تدفع سيظهر المحتوى الخاص بك على صفحة النتائج.

التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي:

من خلال الترويج لعملك أو علامتك التجارية على وسائل التواصل الاجتماعي المناسبة مثل فيسبوك ولينكد إن وإنستقرام وتويتر وغيرها.

 التسويق عبر البريد الإلكتروني:

يُعد من أقدم أشكال التسويق الرقمي، ولا يزال يستخدمه كثيرون.

  التسويق بالعمولة:

الترويج لمنتجات وخدمات الشركات الأخرى على منصتك، والأجر الذي تتلقاه يتناسب مع عدد الزيارات التي ترسلها للموقع الذي تُعلن له.

هذه بعض الأمثلة ولكن من المهم أن نؤكد على أنه يمكنك استخدام التسويق الرقمي لخدمة كلًا من التجارة التقليدية والتجارة الإلكترونية.

فوائد التسويق الرقمي

يقدم التسويق الرقمي بعض الفوائد مقارنة بالتسويق التقليدي كالتالي:

  • تكلفة أقل حيث يوفر لك التسويق الرقمي مميزات كثيرة مقابل أموال قليلة، إذا كنت تعرف ما تفعله يمكنك فعل الكثير بموارد قليلة جدًا.
  • القدرة على قياس النتائج، فلطالما كان هذا شوكة في خاصرة المسوقين! فكيف تقيس تأثير لوحة الإعلانات في الشارع؟ ولكن الآن يمكنك قياس أداء موقعك الإلكتروني على شبكة الإنترنت في ثوانٍ معدودة.
  • التخصيص فإذا كنت تبيع أحذية للجري فأنت تريد استهداف الأشخاص المهتمين بالجري، باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي والتسويق بالمحتوى يمكنك القيام بذلك بسهولة عبر الوصول بيسر للفئة المستهدفة.
  • عائد استثمار أعلى وذلك بسبب النقاط المذكورة أعلاه، حيث يمكنك الحصول على عائد أفضل على الاستثمار من خلال التسويق الرقمي.

هذا لا يعني أن التسويق الرقمي خالي من العيوب، فمثلًا التكلفة المنخفضة للقيام بكل ما ذكرناه يعني أن لديك الكثير من المنافسين، لذلك عليك أن تفعل ذلك بشكل أفضل من أي شخص آخر، لذا فأنت بحاجة إلى إستراتيجيات تجارة إلكترونية أفضل من منافسيك، وهذا سيتطلب الوقت والجهد والتفاني.

وكذلك لأنه أرخص من التسويق التقليدي فإن الناس لا يثقون به بسهولة.

من أين يأتي الخلط بين التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية؟

يأتي الالتباس من حقيقة أن التسويق الرقمي والتجارة الإلكترونية يشتركان في العديد من الأدوات نفسها، تختلف طريقة استخدامهم لهذه الأدوات اختلافًا كبيرًا، لكن التشابه يكفي لإحداث الارتباك.

مثلًا يمكن أن يكون موقعك الإلكتروني أداة للتسويق الرقمي والتجارة الإلكترونية معًا، والشيء نفسه ينطبق على البريد الإلكتروني حيث يمكنك استخدام البريد الإلكتروني للتسويق أو المبيعات المباشرة، ويمكنك حتى استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لبيع المنتجات.

فأين الفرق؟ الفرق بين التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية هو في الطريقة التي تستخدم بها هذه الأدوات، حيث إن هذه الطريقة مختلفة تمامًا.

لنفترض أن لديك موقع تجارة إلكترونية مذهل ورائع من الناحية الفنية، سيستلزم ذلك تصميم الموقع وتطوير الواجهة الأمامية ونسخ احتياطية وصور ممتازة، ولديك أنظمة للشراء والدفع، فأين ينتهي التسويق الرقمي ومتى تبدأ التجارة الإلكترونية؟

الأمر سهل فالتجارة الإلكترونية هي عملية البيع الخاصة بك هذا كل ما في الأمر، أي شيء تفعله بعيدًا عن عملية البيع فهو تسويق.

بمعنى آخر عندما أطلب حذاءً للجري من متجرك الإلكتروني فإن عملية الطلب والتسليم هي التجارة الإلكترونية، ومع ذلك الطريقة التي توصلني من خلالها إلى موقعك الإلكتروني والطريقة التي تجعلني أثق فيها بعلامتك التجارية هذا هو التسويق الرقمي.

ننصح بقراءة كتاب : التجارة الإلكترونية

لماذا من المهم معرفة الفرق بين التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية؟

تعمل التجارة الإلكترونية والتسويق الرقمي معًا لبث الحياة في عملك، إنها عمليات تكميلية حيث يجذب التسويق الرقمي الانتباه إلى علامتك التجارية بينما تتيح لك التجارة الإلكترونية البيع فعليًا.

التمييز بين الإثنين مهم لأن كونك جيدًا في أحدهما لا يعني بالضرورة أنك جيد في الآخر، قد تكون رائعًا في التسويق الرقمي وجلب الكثير من الزوار إلى موقعك لكن إذا كنت لا تستطيع بيع بضاعتك فما الفائدة؟

في الوقت نفسه قد تكون لديك عملية مبيعات لا تشوبها شائبة تقريبًا، ولكن عدد زوّار موقعك شهريًا لا يزيد عن 3 أشخاص!! التوازن بين الاثنين مهم، تحتاج للانتباه إلى كليهما ومعرفة الفرق حيث يسمح لك ذلك بتحديد المشكلات.

تخيل أنك جلبت ألف شخص إلى موقعك هذا الأسبوع ولا أحد يشتري أي شيء، أين المشكلة؟ التسويق الرقمي أم التجارة الإلكترونية؟ تبين أن زر الدفع به مشكلة ولا يمكن لأحد شراء أي شيء، من الواضح أنها مشكلة لها علاقة مباشرة بالتجارة الإلكترونية.

الخلاصة

عند الحديث عن الفرق بين التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية من المهم أن تعلم أن التجارة الإلكترونية والتسويق الرقمي وجهان لعملة واحدة، وعادة ما تبدأ التجارة الإلكترونية حيث ينتهي التسويق الرقمي، ومن المهم أن تفهم الفرق بين الإثنين حتى تتمكن من تركيز مواردك بشكل صحيح وإصلاح المشكلات في حالة ظهورها.

الآن بت تعلم الفرق بين التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية استخدم هذه المعرفة الجديدة واعرف أين تقف لتُحسّن من أداء أعمالك.

المراجع : atanasdzhingarov.com 

أقرأ ايضا كتاب : التسويق الإلكتروني




أضف تعليقاً:

يجب عليك لإضافة تعليق

    الأعضاء الذين قرأوا المقال

    ×

    saada

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 5859

    Mohamd442935gmail

    الرتبة: مشترك النقاط: 170

    faraj

    الرتبة: مشترك النقاط: 75

    salma

    الرتبة: مشترك النقاط: 136

    جمال الدين زيدان

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 4257

    dagreery ملاك

    الرتبة: مشترك النقاط: 235

    Gold Dove

    الرتبة: مشترك النقاط: 85

    محمود مسمح

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 2210

    مدرسة المعلم حامل المسك

    الرتبة: عضو متفاعل النقاط: 765

    badr din houta

    الرتبة: مشترك النقاط: 95
    بالاضافة إلى 133 شخص آخر