كيف تصبح رائد أعمال رقمي ناجح

المفضلة القراءة لاحقاً

يتابع روَّاد الأعمال الرقميون مشاريع الأعمال حصراً عبر منصة رقميّة.

بالمقارنة مع روَّاد الأعمال التقليديين، يقدِّم رواد الأعمال الرقميون منتجات وخدمات مختلفة ويستخدمون أنواعاً مختلفة من اِستراتيجيات التمويل والتسويق.

تشمل الأمثلة على الأعمال التجارية عبر الإنترنت التجارة الإلكترونية وإنشاء المحتوى والمدوَّنات، كذلك هناك العديد من الاِحتمالات لبناء عمل تجاري عبر الإنترنت.

تعرّفنا في مقالنا السابق على ماهية ريادة الأعمال الرقمية، وأهمّ أنواعها وخصائصها، دعونا اليوم نعرف كيف يمكن أن تصبح رائد أعمال رقمي، وماذا يختلف عن رائد الأعمال التقليدي؟

الفرق بين ريادة الأعمال الرقمية وريادة الأعمال التقليدية 

هناك بعض أوجه التشابه بين كل من ريادة الأعمال التقليدية وريادة الأعمال الرقمية، مثل اِمتلاك فكرة عمل قوية ووضع خطة عمل قوية. لكن مع ذلك، فإنَّ هذين النوعين من ريادة الأعمال ونهج ملكية الأعمال يختلفان في عدة نواحٍ مهمة:

ريادة الأعمال التقليدية

ريادة الأعمال الرقمية

التواجد التجاري
Business Presence

أعمال فعلية. أعمال تجارية عبر الإنترنت.

نموذج الأعمال
Business Model

يحتاج إلى تمويل في الدرجة الأولى لمساحة مادية وسلع ملموسة، بدلاً من البناء عبر الإنترنت لا يحتاج إلى تمويل لاِتخاذ مكان للعمل، بل لتطوير الأدوات والخدمات الرقمية.

الاستراتيجيات التسويقية
Marketing Strategies

يمكن الاِعتماد على وسائل التواصل اِلاجتماعي والتسويق الرقمي ولكن يمكن أيضاً للإعلانات المطبوعة أن تساعد. يعتمد أكثر على وسائل التواصل الاِجتماعي والتسويق الرقمي للوصول إلى الجمهور المستهدف.

سماحية الوقت
Time Availability

ساعات العمل محصورة بوقت محدد. يمكن الوصول إلى الأعمال على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.

الوصول إلى المنتج
Product Access 

الوصول شخصياً. يتمّ الوصول إلى المنتجات والخدمات عبر الإنترنت.

ماذا يعني أن تكون رائد أعمال رقمي؟

يتابع رائد الأعمال الرقمي المشاريع التجارية المبنية حصراً عبر منصة رقمية. 

كما أنّهم يعتمدون على الأدوات والمعلومات المستندة إلى الويب لبناء الأعمال التجارية عبر الإنترنت وتنميتها – الخدمات الرقمية بشكل عام. 

ريادة الأعمال الرقمية حديثة نوعاً ما، لأنَّها تستفيد من الرقمنة الجماعية لبناء أعمال جديدة في الفضاء عبر الإنترنت.

خصائص رواد الأعمال الرقميين 

هناك العديد من الخصائص المميزة لرجال الأعمال الرقميين. مثل:

  • الرؤية العالمية: أي لديه قدرة على تصوُّر كيفية تنمية الأعمال التجارية عبر الإنترنت على مستوى العالم والوصول إلى النطاق.
  • الكفاءة التكنولوجية: يمكنه إدارة الأدوات والمنصات الرقمية التي يُبنى عليها مشروع جديد، واِستخدام هذه المعرفة لوضع اِستراتيجيات للنمو.
  • القدرة على التكيُّف: مواكبة التطور التكنولوجي المستمرّ بطريقة ذكية، والإضافات الجديدة إلى مساحة الإنترنت.
  • التواصل الفعالّ: قيادة فريق بمهام مختلفة للعمل نحو هدف مشترك.
  • الاِنفتاح: البقاء منفتحاً على الأفكار والأدوات الجديدة مع تغيُّر التكنولوجيا وتطورها.

كيف يمكن أن تبدأ كرائد أعمال رقمي؟ 

هناك بعض المتطلبات الأساسية للبدء كرائد أعمال رقمي، إليك أهمّها:

  • التركيز على قوتك. قم بتحليل (SWOT) الخاصّ بك.
  • كن تحليلياً، حافظ على موقف حل المشكلات، وليس البحث عن مشكلة.
  • اِفهم عملك جيّداً. حدِّد المجموعة المستهدفة، واِعمل تجزئة صحيحة.
  • قم بإجراء بحث تنافسي منتظم وعرِّف شخصية المشتري. ضع اِستراتيجية لتحديد المواقع.
  • ركِّز على فهم هدف المستخدم وقم بتوفير تجربة مستخدم ممتازة.
  • كن مستعداً لتقبُّل كل الصعاب وكن سعيداً بنفسك وبإنجازاتك.
  • الدافع الذاتي مهم وكذلك المرونة
  • الاِتساق هو المفتاح. قم أيضاً بأبحاث السوق وتوصَّل من خلالها إلى الاِبتكار.
  • حافظ على موقف المساعدة. لا تركض وراء المال دائماً.
  • ركِّز على إضافة قيمة ممتازة في كلّ ما تقوم به.
  • اِحتفظ دائماً بخطة طوارئ. ترقَّب تغيير المشهد وكن مستعدّاً للمخاطر.
  • ضع مخططاً وخطة عمل لمدة (6) إلى (12) شهر، وتحقَّق من صحتها واِبدأ العمل باِتجاه تحقيق هدفك. 

يعتمد الاِستمرار في النجاح عليك، على كفائتك وقيادتك الحكيمة واِتخاذ القرارات المناسبة والصحيحة وعلى اِختيارك لفريقك وتواصلك الدائم معهم ومع المجتمع، وأن تحرص دوماً للحفاظ على سمعة علامتك التجارية.

نصائح لرواد الأعمال الرقميين 

كما قلنا؛ تختلف ريادة الأعمال الرقمية عن ريادة الأعمال التقليدية، لذلك قد تتطلب نهجاً فريداً عند البدء. يمكن أن يؤدِّي إجراء بحث شامل في عالم الأعمال الرقمية إلى إلقاء الضوء على أفضل طريقة لبدء عمل جديد عبر الإنترنت.

يمكن للنصائح الأساسية التالية أن تساعد رواد الأعمال في إنشاء مشاريعهم التجارية الخاصّة وتعزيزها:

  • اِبحث عن القطاع المناسب: أنشئ مشروعاً تجاريّاً في قطاع له حاجة محددة وقاعدة عملاء وكن خبيراً في هذا المجال المتخصص.
  • عزّز حضور علامتك التجارية عبر الإنترنت: قم بإنشاء حسابات ومدوّنات عبر وسائل التواصل الاِجتماعي، وقم بتحديثها باِستمرار حتى يكون لدى العملاء شيئاً جديداً للتفاعل معه.
  • قم بإنشاء موقع ويب سهل الاِستخدام: موقع الويب الخاصّ بك هو الباب الأمامي الرقمي لك، لذلك قم بإنشاء موقع ويب بسيط وسهل الاِستخدام ومتوافق مع أجهزة الهاتف المحمول ليمنح العملاء المعلومات التي يبحثون عنها.
  • الاِستفادة من التسويق عبر البريد الإلكتروني: للوصول إلى العملاء أينما كانوا، فكِّر في إنشاء رسالة إخبارية عبر البريد الإلكتروني لإبقائهم على اِطلاع دائم بعملك، وعروضك وتحفيزهم للعمل معك.
  • طوِّر مهاراتك الرقمية: يساعدك تطوير مهاراتك الرقمية في الاِستفادة من التطورات الجديدة لتصدّر المنافسة.
  • اِستكشاف الشراكات: بمجرد إنشاء عملك، فكِّر في اِستكشاف الأعمال التجارية التكميلية التي تعمل في مساحات مماثلة لفتح نفسك أمام عملاء جدد.
  • تقديم خدمة عملاء قوية: نظراً لأنَّ الأنشطة التجارية الرقمية لا تتفاعل غالباً مع عملائها شخصياً، فإنَّ التواجد الاِستثنائي لخدمة العملاء عبر الإنترنت يُعدّ أمراً حيوياً في الحفاظ على العملاء سعداء ومخلصين.

ما هو الوقت المناسب للاِنطلاق كرائد أعمال رقمي؟

السؤال الأول الذي يطرحه رواد الأعمال الرقميون الناشئون هو، ما هو الوقت المناسب للاِنطلاق بمفردي؟

لا توجد إجابة واحدة تناسب الجميع وصحيحة دوماً، خصوصاً أنَّ الاِندفاع للمخاطرة يختلف من شخص لآخر، لكن هناك بعض الأمور التي يمكن التحقق منها قبل البدء في مشروعك الخاصّ:

  • أوَّلاً، يجب أن تكون متأكّداً من قدرتك المالية، وأنّك مستعدّ ماديّاً لتغطّي مدّة تدوم (6) أشهر قبل أن تبدأ في الكسب من شركتك الناشئة. وأحياناً يكون من الأفضل قدرتك على تحمُّل سنة كاملة، هذا ما يجب أن تكتشفه وتحدِّده بنفسك.
  • ثانياً، يجب أن تثق في المنتج أو الخدمة التي تقدِّمها. إذا كنت جاداً في ريادة الأعمال، فممّا لا شكّ فيه أنّك قد قمت بالفعل بقراءة كبيرة على جميع الأصعدة.مهمّ جدّاً أن تكون عمليّاً ومتأكّداً بشأن قبول منتجك أو خدمتك، وإلّا أنت تضيّع أموالك.
  • ثالثاً، لا تكن موهوماً بشأن المبادرة بأكملها، الطموح والأحلام مهمّة، لكنّها تقتل صاحبها إن لم يكن منطقيّاً.
    يجب أن تكون واقعياً بدرجة كبيرة في اِتخاذ القرار بشأن جدوى شركتك الناشئة. لن ينجح عملك لمجرد أنَّك مثابر أو لأنك صاحب الفكرة الأكثر ذكاءً على الإطلاق! ستستقر أعمالك فقط إذا كانت لديك خطة عمل واِستراتيجية واضحة.

الخلاصة 

يتطلب بناء الأعمال التجارية عبر الإنترنت وقتاً وجهداً وصبراً. لكن على الرغم من ذلك، فإنَّ بدء عملك الخاصّ يمكن أن يكون مجزياً للغاية ويستحق المخاطرة.

ريادة الأعمال الرقمية هي إحدى أكثر الطرق إثارة للاِستفادة من أحدث الأدوات وبناء إمكانيات مجهولة.

المصادر 

7boats، firstrepublic




أضف تعليقاً:

يجب عليك لإضافة تعليق

    الأعضاء الذين قرأوا المقال

    ×

    محمد عزت أبوسمرة

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 2488

    Alaa Elbaz88

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 1570

    رامي علم الدين

    الرتبة: عضو متفاعل النقاط: 625

    chaima boukhtem

    الرتبة: مشترك النقاط: 85

    محمد مبارك

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 352

    Ahmed Salah

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 1546

    boulakhrif anas

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 366

    Nasser Almheiri

    الرتبة: مشترك النقاط: 160

    ABOUD HOUSSINE

    الرتبة: مشترك النقاط: 75

    Sami Douban

    الرتبة: عضو متفاعل النقاط: 505
    بالاضافة إلى 140 شخص آخر