في خطوات بسيطة.. كيف تنشئ استراتيجيتك التسويقية بنفسك؟

المفضلة القراءة لاحقاً

إن أردت النجاح في عملك الخاص، فمن الأفضل لك أن تتعلم كيف تنشئ إستراتيجيتك التسويقية بنفسك.

بالطبع يمكنك أن تستعين بخبراء لوضع إستراتيجية تسويقية لمشروعك، لكن لِمَ لا تقوم بذلك بنفسك؟

إن كنت تظن الأمر صعباً، فاقرأ هذه المقالة وقرّر بعدها ما تريد.

وتذكر أنّ قيمتك ترتفع كلما استطعت فعل المزيد بنفسك.

ما هي الإستراتيجية التسويقية؟

تفهم الإستراتيجية التسويقية على أنّها الخطة المنظّمة للوصول إلى هدف مشروعك، أي إنها تركز على الإجراءات الواجب اتباعها من أجل الترويج لمنتجاتك  بطريقة فعالة.

تشمل الإستراتيجية التسويقية الحملات الدعائية والإعلانية، بالتخطيط لها والإشراف على تنفيذها.

كما تتطلب دراسة الجمهور المستهدف وفهمه وفهم احتياجاته.

أهمية إستراتيجيتك التسويقية

لاشكّ أنّ الإستراتيجية التسويقية تنظم عملك، وتركّز على المؤشرات التي ينبغي اتباعها لترويج نفسك ومنتجاتك.

حيث إنها تساعد على فهم أوسع لجمهورك الحالي، كما تعمل على اجتذاب قطاعات جديدة من الجمهور، بتوسيع قدرات منتجك على المنافسة.

بالإضافة إلى أنها تختبر وتجرب أفضل الإجراءات والخطط المتبعة من قبل منافسيك، وتعمل على تطويرها، بهدف اكتساح السوق.

لابدّ أن تحدّد في إستراتيجيتك التسويقية أهدافك، وكذلك كيفية تحقيق هذه الأهداف، بالإضافة إلى وضع جدول زمني قابل للتطبيق.

كيف تنشئ إستراتيجيتك؟

حتى لو لم تكن تعرف كيف تضع إستراتيجية تسويقية فعالة لمشروعك، يمكنك البدء بذلك من خلال مواقع الإنترنت، وبالاستعانة بالخبراء كذلك في مرحلة لاحقة.

والخطوات الأولى لذلك تتمثل في:

  1. فهم طبيعة السوق: بمعنى فهم طبيعة مجالك وما يطلبه الجمهور أكثر، وما يعرضه ويوفره المنافسون.
  2. الابتعاد عن التقليد: حاول قدر الإمكان أن تبتكر طرقاً جديدة في تقديم الخدمة ذاتها التي يقدمها غيرك.
  3. تلبية رغبات الجمهور: وقد يكون ذلك بالاستبيانات، والأسئلة الشائعة على وسائل التواصل الاجتماعي.
  4. البدء بالتخطيط للحملات الإعلانية والترويجية بكافة أشكالها: حيث يجب حصر آلية التنفيذ، وكذلك ما الآلية الواجب اتباعها في الإعلانات، بالإضافة إلى تحديد وسائل التواصل الاجتماعي الأفضل لمشروعك.
  5. حدّد ميزانيتك: يتوقف التنفيذ الدقيق لإستراتيجيتك على تحديد ميزانيتك، لمعرفة إمكانية مشروعك بشكل أكيد.

نصائح لإستراتيجيتك التسويقية

يمكنك تحقيق نجاح مشروعك فعلاً، إن تمكنت من ضبط إستراتيجية التسويقية، التي تعني أهدافك وكيفية تحقيقها، ويمكن تحقيق ذلك بالانتباه إلى النصائح التالية:

  1. افهم تفاصيل مشروعك من كل النواحي: واسأل نفسك عن إمكانياتك، وأفكارك، واستشر أصحاب الأفكار المستنيرة ممّن حولك، من أجل تقديم غير المألوف.
  2. حدّد سوقك المستهدف جيداً: في الحقيقة إن مشروعك أو منتجاتك غير صالحة لكل الفئات العمرية.
  3.  اعرف جمهورك جيداً لتستطيع تحديد اللغة التسويقية التي ستخاطبهم بها.
  4. وضّح أهدافك وتصوّرك لآلية تنفيذها: في الواقع لا يمكن تخيل صاحب عمل غير مستقل برأيه وأفكاره.
  5. اربط أهدافك بالزمن: ينبغي أن تكون واقعياً، ولا تنتظر أن تصبح ثرياً خلال شهر أو سنة، حتّى بيل جيتس لم يفعلها!
  6. ابحث عن منافسيك: لاحظ كل ما يقوم به منافسوك في منطقتك الجغرافية، واستفد من التجارب الأكثر نجاحاً.
  7. أبحر في وسائل التواصل الاجتماعي: بهدف فهم جمهورك ومنافسيك، ومن أجل مراقبة كل تحديثات وسائل التواصل الاجتماعي.
  8. ابحث أكثر: حتى تتمكن من كتابة إستراتيجية تسويقية أو حتى تصورها، عليك بالبحث، ويتوفر على شبكة الإنترنت آلاف المصادر التي تفيدك.

هل هناك تقسيمات لإستراتيجيتك التسويقية؟

في الحقيقة نعم، لأنّه لم يعد بإمكانك أن تركز على جانب وتهمل آخر، لذا فإنّ إستراتيجيتك التسويقية ينبغي أن تقسم إلى:

  • قسم خاص بالمحتوى: فالحتوى هو الملك، لذا عليك أن تحدد المحتوى الذي تحتاجه، وأن توظّف مَنْ يصنعه بدقة، بالإضافة إلى تطويره.
  • التصميمات: لا يقل المحتوى البصري أهمية عن المكتوب، لذا حدد بدقة صفات المصممين الذين ترغب بالتعامل معهم.
  • البرمجة والمبرمجون: أنتَ بالطبع تحتاج إلى موقع على الويب لنشر نشاطاتك وتحديثاتك التجارية، لذا ستحتاج إلى من يهندس شؤون موقعك.
  • منصات التواصل الاجتماعي: لأنّ كل واحدة منها تتطلب آليات تنفيذية مختلفة، وستحدد أي منصة أفضل لعملك.
  • التسويق: وذلك بالاعتماد على خطط واضحة، وبالاستعانة بالخبراء التسويقيين.

وفي الختام:

تذكر أنك ستصبح ناجحاً في أي مشروع تقدم عليه، إن خططت له جيداً وبشكل متقن.

لذا ابدأ بتجميع أفكارك حول كل ما تتمنى أن تحققه، والأهم من ذلك حدد كيف ستحققه.

إنّ ذلك هو الإستراتيجية التسويقية ببساطة ودون تعقيد.

 

اقرأ معنا أيضاً:

3 خطوات لتطوير إستراتيجية تجارة إلكترونية فعالة

8 إستراتيجيات ناجحة لعملية التسويق عبر البريد الإلكتروني

قالب الخطة التسويقية.. دليلك لكتابة خطة تسويقية

 

 

 

 

 




أضف تعليقاً:

يجب عليك لإضافة تعليق

    الأعضاء الذين قرأوا المقال

    ×

    Nahed Mostafa

    الرتبة: مشترك النقاط: 75

    Naeal alShareef

    الرتبة: عضو متفاعل النقاط: 745

    Sara Jibrin

    الرتبة: مشترك النقاط: 160

    884alaa

    الرتبة: مشترك النقاط: 155

    Abdala sibawih Sibawih

    الرتبة: مشترك النقاط: 80

    جلال الدين صفاء

    الرتبة: عضو متفاعل النقاط: 615

    جمال الدين زيدان

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 4257

    mohamed allam

    الرتبة: مشترك النقاط: 155

    Saidi Narimel

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 5810

    Mohammed Nasser

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 4540
    بالاضافة إلى 970 شخص آخر