التسويق عبر واتساب.. كيف تضع إستراتيجية لاستخدام واتساب في التسويق؟

المفضلة القراءة لاحقاً

التسويق عبر تطبيق واتساب WhatsApp هو أحد أنواع التسويق عبر المحادثات، حيث يتم فيه الترويج للعلامة التجارية من خلال الواتساب، والذي يعد أحد القنوات التي بإمكانها مساعدة العلامات التجارية في الوصول إلى جمهور هائل وبناء علاقات قوية مع العملاء وزيادة المبيعات.

تطبيق واتساب هو نظام المراسلة الأكثر شعبية في العالم، ففي عام 2020 نما جمهوره إلى ما يصل 2 مليار مستخدم نشط شهريًا، فهو قناة تسويقية ضرورية للشركات التي ترغب في التواصل مع الجماهير بالبلدان النامية، على سبيل المثال هناك 340 مليون مستخدم شهريًا لواتساب في الهند وحوالي 100 مليون في البرازيل، ومع ذلك فإنه يعد أيضًا خيارًا ممتازًا للعروض الترويجية في السوق الأمريكية، حيث يستخدم 68 مليون أمريكي الواتساب مرة واحدة على الأقل شهريًا.

يتيح لك التسويق عبر واتساب البقاء على اتصال مع عملائك، حيث إن أكثر من نصف مستخدمي واتساب يتحققون من الرسائل على التطبيق كل يوم، والأفضل من ذلك أنك ستكون متأكدًا من أنهم سيحصلون على عروضك، حيث أن معدل فتح الرسائل النصية هو 98%.

النقطة الأخيرة هي أن عملاءك يحبون قناة الاتصال هذه، فهم يثقون في العلامات التجارية التي تستخدم تطبيقات الدردشة أكثر، حيث يقول 53% من الأشخاص إنهم سيشترون من الشركات التي يمكنهم الوصول إليها عبر الدردشة.

فعليًا هناك المزيد والمزيد من الأسباب لوضع تطبيق واتساب ضمن إستراتيجية التسويق الخاصة بك، تابعها معنا في هذا المقال.

مزايا استخدام واتساب في الترويج لعملك

علاقات عميقة مع العملاء

يشعر أكثر من 55% من الأشخاص بأنهم أكثر ارتباطًا بعلامة تجارية ما إذا تواصلوا معها عبر تطبيقات المراسلة أو الدردشة، ما يجعل التسويق عبر واتساب إستراتيجية مناسبة للغاية لبناء علاقات طويلة وعميقة مع العملاء، إن الحفاظ على مثل هذا الاتصال وهذه العلاقة بدوره يساعد العلامات التجارية على خفض النفقات لأن عملية الاحتفاظ بالعملاء تكاليفها أقل بـ 5 إلى 25 مرة من الحصول على عميل جديد.

يوفر واتساب للمؤسسات والشركات مجموعة قوية من الفرص لجعل رسائلها مُخصصة للعميل، على سبيل المثال يمكنك إرسال رسائل ترحيب للعميل وعروض خاصة وتهنئة بعيد ميلاده وما إلى ذلك، مثل هذا النهج يحافظ على تفاعل العملاء بشكل أكبر مع العلامة التجارية، حيث يقول أكثر من 70% من المستهلكين إنهم يتفاعلون فقط مع الرسائل التسويقية المُخصصة.

ارتفاع معدل التحويل

يُعد اختيار قناة مثالية للاتصال بالعملاء في البداية أمرًا بالغ الأهمية، فقد يشعر الناس بالاستياء من المكالمات الهاتفية في ظل عدم إمكانية الوصول إليهم عبر البريد الإلكتروني أو وسائل التواصل الاجتماعي.

هنا يكون واتساب مفيدًا جدًا لتحقيق تطلعاتك في إتمام عمليات الشراء، تقول الشركات أن العملاء أجابوا على 40% من الرسائل التي أرسلوها إليهم عبر الواتساب.

والأفضل من ذلك أن المراسلة أو الدردشة تؤدي إلى عمليات التحويل، وبالتحديد يمكن أن تؤدي المراسلة بعد التواصل الأولي مع العميل المحتمل إلى زيادة معدل التحويل بنسبة 112.6%.

مبيعات أفضل

يعمل التسويق عبر واتساب كعصا سحرية بالنسبة لمبيعاتك، فقد تؤدي الحيلة البسيطة المتمثلة في إضافة رقم هاتف واتساب على موقع الويب الخاص بك إلى زيادة في المبيعات بنسبة 27%.

يبدو أن القدرة على الوصول لأي علامة تجارية من خلال أي تطبيق مراسلة وحده يغرس الثقة عند العملاء المحتملين، حيث يشعر 66% على الأقل بمزيد من التفاؤل بشأن الشراء من شركة نشطة على تطبيقات المراسلة.

والأفضل من ذلك أنه يمكنك اعتبار واتساب قناة مبيعات قائمة بذاتها لعملك، خاصة مع الاتجاه المتزايد للناس للشراء من خلال تطبيقات المراسلة، ويعتقد ما يقرب من 60% من المستهلكين أنهم سيستخدمون تطبيقات المراسلة بشكل أكبر لإجراء عمليات الشراء في المستقبل.

انخفاض تكلفة التسويق

لا يزال واتساب قناة تسويقية ميسورة التكلفة، مما يجعل هذه المنصة جذابة للشركات الصغيرة، كل ما تحتاجه للبدء هو تثبيت التطبيق والاتصال بالإنترنت.

وفي الوقت نفسه فإن فرص وصول رسالتك إلى العميل مرتفعة للغاية، في المتوسط يتحقق المستخدم من واتساب أكثر من 23 مرة في اليوم.

إذًا يؤدي التسويق عبر واتساب إلى المزيد من عمليات التحويل ويُحسّن المبيعات، كما يسمح لك ببناء علاقات عميقة مع العملاء، ويكلف لا شيء تقريبًا من حيث نفقات التسويق.

نصائح لصياغة إستراتيجية ناجحة للتسويق عبر الواتساب

1. حدد أهدافك ومؤشرات قياس الأداء الرئيسية

لبدء استراتيجية التسويق عبر واتساب حدد أهدافك التسويقية، ستساعدك هذه الخطوة على تركيز انتباهك على أنشطة ذات مغزى ورسم حدود للأشياء غير الضرورية.

  • ابدأ بمراجعة مسار التسويق الخاص بك وإيجاد نقاط الضعف.
  • حاول التفكير في أهداف العمل التي يمكنك متابعتها باستخدام إستراتيجية التسويق عبر واتساب.
  • حدد مؤشرات قياس الأداء الرئيسية التي ستساعدك على فهم ما إذا كنت قد حققت هذه الأهداف أم لا.

فمثلًا إذا كان عملك لديه مشاكل في الاحتفاظ بالعملاء فيمكنك معالجتها عن طريق إرسال رسائل ترويجية عبر واتساب، في هذه الحالة قد تكون مؤشرات قياس الأداء الرئيسية الخاصة بك هي معدل النقر والتفاعل ومعدل الاحتفاظ بالعملاء.

2. حدد جمهورك المستهدف

إن معرفة جمهورك المستهدف هو أساس كل جهودك التسويقية ويحدد مدى نجاحها، يمكنك تجربة عدة طرق لتحديد جمهورك المستهدف، الطريقة التقليدية هي إنشاء ملف تعريف للعميل، وهناك طريقة أخرى وهي استخدام نظرية الوظائف التي يتعين القيام بها (jobs to be done – JTBD) والتي يتم من خلالها تحديد جميع احتياجات العملاء وتصنيفها والتقاطها وتنظيمها، إذا قررت الالتزام بها اسأل نفسك هذه الأسئلة:

  • لماذا يستخدم الناس منتجك؟
  • ما هي القيمة التي يريدون الحصول عليها منه؟
  • ما هي النتائج التي يريدون تحقيقها؟

مهما كان النهج الذي تختاره تجنب التخمينات والافتراضات وبدلًا من ذلك استكشف جمهورك، ولتبدأ استخدام نظرية الوظائف التي يتعين القيام بها JTBD قم بإجراء مقابلة مع من 10 إلى 15 شخصًا من عملائك الحاليين الذين أجروا عملية شراء مؤخرًا.

ولإنشاء ملف تعريف للعميل يمكنك إجراء استبيانات على وسائل التواصل الاجتماعي وإضافة بيانات من تحليلات جوجل ونظام إدارة علاقات العملاء وفيسبوك وإعلانات جوجل وما إلى ذلك، ستساعدك هذه الأدوات في تحديد الخصائص الديموغرافية والجغرافية لعملائك المثاليين.

3. احصل على واتساب للأعمال ‏WhatsApp Business

لتلبية احتياجات الشركات الصغيرة والكبيرة أطلق واتساب تطبيقًا مستقلاً (واتساب للأعمال WhatsApp Business)، والذي يحتوي على بعض الميزات الإضافية المفيدة مثل:

  • ملف تعريف تجاري يحتوي على معلومات أساسية: عنوانك ووصف عملك وعنوان بريدك الإلكتروني وموقعك الإلكتروني.
  • الكتالوج: وفيه تقوم بعرض افتراضي لمنتجاتك.
  • تنظيم محادثاتك مع العملاء: على سبيل المثال يمكنك تصنيف المحادثات وفقًا لمرحلة قمع المبيعات.
  • ردود سريعة وآلية للبقاء على اتصال مع العملاء وتقديم الإجابات على الفور.
  • إحصائيات لتتبع الرسائل: المرسلة والتي وصلت والمستلمة والمقروءة.

4. قم بإنشاء شخصية للعلامة التجارية

يفضل الناس التواصل مع الأشخاص الآخرين وليس التواصل مع الجهات والمؤسسات والشركات، وبالتالي لإجراء تسويق ناجح عبر واتساب تحتاج إلى تكوين شخصية لعلامتك التجارية، وشخصية العلامة التجارية هي مجموعة من السمات والمواقف والقيم التي تشاركها علامتك التجارية.

هل تعرف روّاد سوق الأعمال حاليًا؟ من المؤكد أن كلًا منهم لديه شخصية لعلامته التجارية، على سبيل المثال يبدو أن شركة آبل مبدعة ومثقفة، أما فانتا فهي مرحة وسهلة، ونايكي شغوفة وقوية، وربما تتمتع علامتك التجارية أيضًا ببعض السمات لذا حاول استكشافها وخاصة أكثر السمات أهمية، حيث ستشكل هذه الشخصية أساس نبرة صوتك وأسلوب اتصالاتك مع العملاء المحتملين على واتساب.

فمن المهم أن تخلق شعورًا بأن عملائك يتعاملون مع شخص ما، لذا حاول استخدام اسم شخص كتوقيع فهو له انطباع أفضل من اسم الشركة.

5. قم ببناء قائمة بجهات الاتصال

إذا كنت ستستخدم واتساب باعتباره أكثر من مجرد قناة لدعم العملاء، فأنت بحاجة إلى قائمة بجهات اتصال، أفضل طريقة للحصول على جهة اتصال جديدة هو استخدام نماذج الاشتراك (استمارات يقوم بملئها العملاء)، ضعها على صفحات مختلفة من موقعك الإلكتروني وقدم شيئًا جذابًا (مغناطيسًا) مثل تقديم كتاب إلكتروني أو خصم ما.

ضع في اعتبارك البحث عن نماذج اشتراك تتيح للمشتركين اختيار المكان الذي يريدون تلقي التحديثات فيه، مثلًا عبر البريد الإلكتروني وواتساب وماسنجر وما إلى ذلك، تتيح لك هذه الخطوة التواصل مع العملاء من خلال القنوات التي يفضلونها، في المقابل يؤدي هذا النهج إلى زيادة المشاركة وتعزيز عمليات التحويل.

تذكّر أن تقوم بعملية تقسيم جمهورك إلى شرائح مختلفة لإرسال الحملات بناءً على الشرائح المستهدفة، مما يجعل رسائلك مناسبة للفئة المُرسل إليها.

6. صمم رسائلك بشكل احترافي

تتميز رسائل واتساب بمعدلات فتح مذهلة مقارنة بالقنوات الأخرى، ومع ذلك إذا كنت تقدم محتوى غير ذي صلة أو تم إنتاجه بشكل سيئ فسيكون تسويقك على هذه القناة بلا فائدة.

ابدأ بتحديد موضوعاتك الرئيسية والرسائل التي تريد توصيلها، حاول ألا تقصر نفسك على الرسائل الترويجية فقط؛ تذكر أن تقدّم شيئًا للترفيه وتثقيف جمهورك، اجعل اتصالاتك قصيرة ولطيفة فغالبًا ما يتحقق الأشخاص من واتساب أثناء التنقل وليس لديهم وقت لقراءة الرسائل الطويلة.

عزز رسائلك بملفات الوسائط المتعددة مثل مقاطع الفيديو أو الرسوم المتحركة أو الصور، الرموز التعبيرية مناسبة أيضًا في التسويق عبر واتساب، فإذا كنت ترغب في استخدامها اختر الوجوه المبتسمة أو الأشخاص بدلاً من الأشياء ذات الطابع التجاري.

نقطة أخرى يجب مراعاتها وهي معدل إرسال الرسائل، إذا أمطرت القراء برسالة كل ساعة فمن المحتمل أن تجعلهم منزعجين من علامتك التجارية، من الأفضل الالتزام بالممارسة الشائعة وهي إرسال من 5 إلى 10 رسائل أسبوعيًا.

7. قدّم خدمة عملاء رائعة

يستخدم معظم العملاء تطبيقات المراسلة أو الدردشة للحصول على دعم العلامة التجارية، حيث يعتقد 59% من الأشخاص أنهم يتلقون ردودًا أسرع عبر تطبيقات المراسلة، و 50% يجدون النصيحة واهتمامًا أفضل عبر هذه القنوات للاتصال، هذه هي النقطة التي يكون فيها التسويق عبر واتساب مفيدًا.

يسمح واتساب لعلامتك التجارية بالحصول على الاستفسارات على الفور وتزويد العملاء بالدعم مباشرة، تصبح هذه الميزة حاسمة طالما أن 28% من العملاء يتوقعون الحصول على المساعدة في غضون ساعة، و 18% يتوقعون استجابة فورية.

يبدو الحفاظ على هذه الوتيرة شاقًا لكن واتساب يتيح لك تقديم دعم العملاء على مدار الساعة، كل ما تحتاجه هو استخدام روبوت دردشة وتلقينه مجموعة من الأسئلة والأجوبة النموذجية، وقد يساعدك هذا النهج في خفض تكاليف دعم العملاء بنسبة 30%.

بالنهاية يُمكن تلخيص عملية إنشاء إستراتيجية التسويق عبر واتساب في أنها تشمل تحديد الأهداف واستكشاف جمهورك وتقديم محتوى رائع والحفاظ على علاقات جيدة مع عملائك.

والآن جاء دورك لتبدأ في استخدام الواتساب في التسويق، فهو يحمل معه فرصًا واعدة وكبيرة تنتظر من يستغلها!

للمزيد: اطلع على المصدر

اقرأ أيضًا:

سناب شات و انستقرام .. التحدي المستمر

كيف تستخدم كلوب هاوس في التسويق؟

دليلك لصناعة فيديو احترافي مجانًا.. كيف تصنع فيديو لتسويق منتجاتك؟




أضف تعليقاً:

يجب عليك لإضافة تعليق

    الأعضاء الذين قرأوا المقال

    ×

    وائل

    الرتبة: مشترك النقاط: 165

    Julnar M

    الرتبة: مشترك النقاط: 160

    alsaqr_aljarih2030

    الرتبة: مشترك النقاط: 75

    Ahmed Nasr

    الرتبة: عضو متفاعل النقاط: 670

    Mohammed al-Obeidi

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 1856

    Mohammed Maal

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 310

    shababtimes

    الرتبة: مشترك النقاط: 125

    FuadAlharbi فؤاد الحربي

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 3250

    khalil zaiter

    الرتبة: عضو مميز النقاط: 1107

    Atiya Atiya

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 1516
    بالاضافة إلى 249 شخص آخر