تطبيقات الشراء والتسوق.. إليك 5 نصائح لترويجها عبر الجوّال

المفضلة القراءة لاحقاً

ربّما لم يبق أحد في العالم لم يلجأ أو يفكر في استخدام تطبيقات الشراء والتسوّق، من أجل تلبية احتياجاته منذ بداية جائحة كورونا.

إذ خاصة منذ بداية شهر آذار/ مارس 2020 ومع بداية تفشّي جائحة كورونا هناك اتجاه تصاعدي كبير في الطلب على تطبيقات الشراء والتسوّق عبر الإنترنت.

وذلك نظراً لقيود الحجْر المنزلي والظروف المحيطة بعمليات الإغلاق، لذا يستخدم الآن ملايين الأشخاص حول العالم هذه التطبيقات أكثر من أي وقت مضى، من أجل تلبية احتياجاتهم من التسوّق.

وفقاً لذلك انخفضت تكلفة اكتساب مستخدم جديد لأحد تطبيقات الشراء بشكل كبير، في حين ارتفعت معدلات تفاعل المستخدم بشكل كبير، كما قفزت معدلات التحويل (من مرحلة التثبيت وحتى الشراء) بنسبة 40% مقارنة بعام 2019.

إذا كان لديك تطبيق للتسوّق فمن المحتمل أنك قد رأيت اتجاهًا مشابهًا في إحصائياتك.

ومع ذلك ومن أجل الحفاظ على نجاحك ولتأخذ مكانك بين أفضل تطبيقات التسوق، هناك بعض الممارسات التي يجب عليك تضمينها في إستراتيجية التسويق عبر الهاتف المحمول الخاصة بك.

إذ إن أول أمر عليك الانتباه له إن كنت تمتلك تطبيقًا لمتجرك الإلكتروني هو تحسينه!

تحسين ظهور تطبيقك بنتائج البحث بالمتجر (ASO – App Store Optimization)

يعد تحسين ظهور تطبيقك بنتائج البحث بالمتجر مثل متاجر Google Play و App Store أمرًا ضروريًا، فحتى يظهر تطبيقك ويكون سهل الوصول إليه على هذه المتاجر أو المتاجر الأخرى عليك أن تعمل على تحسين ظهوره.

إذ وفقاً لـ buildfire هناك أكثر من 2.8 مليون تطبيق جوّال على متجر Google Play، وأكثر من 2.2 مليون على App Store.

وإذا لم تقم بتضمين تحسين ظهور تطبيقك بالمتجر في إستراتيجية التسويق عبر الهاتف المحمول، فمن المرجح أن يضيع تطبيقك في السوق بدلاً من أن يكون في المقدمة.

إذن، ماذا تتضمن عملية تحسين تطبيقك للظهور بالنتائج الأولى للمتجر؟

تتضمن ما يلي:

  • تحليلات الفئة.
  • تحليلات المنافسين.
  • تحليل الكلمات الرئيسية/ المفتاحية.
  • اسم التطبيق ووصفه والأيقونة الخاصة به وتحسين ظهور الفيديو والترجمة وغير ذلك.

التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

إذا كنت لا تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي بما يكفي لتسويق التطبيق الخاص بك، بينما يتواجد حوالي 3.6 مليار مستخدم حول العالم على الشبكات الاجتماعية فإنك تخسر الكثير!

فعليًا إن لم تستخدمها فستخسر كثيرًا! إذ تساعدنا منصات التواصل الاجتماعي على التواصل مع بعضنا، خاصة في الأيام التي لا نتمكن فيها من الخروج من المنزل.

على سبيل المثال تتيح منصة إنستقرام الآن للعلامات التجارية إنشاء متاجرها الافتراضية، كما تساعد على توجيه المستخدمين إلى تطبيقات الهواتف الجوالة الخاصة بالعلامات التجارية.

عندما نلقي نظرة على أفضل تطبيقات التسوق فيمكننا أن نرى بوضوح أن جميع هذه التطبيقات تستخدم التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي في إستراتيجيات التسويق عبر الهاتف الجوال الخاصة بهم، حيث أنشأت تواجدًا قويًا ونشطًا على تلك المنصات.

لذلك، لا تضيّع المزيد من الوقت وكن موجوداً بشكل فاعل على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث يوجد أكثر من نصف سكان العالم.

تفعيل الإشعارات والتنبيهات/ Push Notification

كلما ازداد تفاعلك مع المستخدمين بطريقة صحية ودون تطفّل، زاد احتمال استخدامهم لمنتجك لفترات أطول، مما يساعدك على كسب المزيد من المال.

حيث هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها التفاعل معهم. ولا شك أن تفعيل الإشعارات أو التنبيهات يعد من أكثر الطرق فعالية.

ما المقصود بتفعيل الإشعارات؟

باختصار الإشعارات هي الرسائل التي ترسلها إلى المستخدمين وتظهر على أشرطة الإشعارات الخاصة بهم.

وفقًا لـ e-goi  يبلغ معدل فتح الإشعارات حوالي 90%. كما أن معدل النقر أعلى بنسبة 700% من معدل التسويق عبر البريد الإلكتروني.

بالإضافة إلى ذلك حوالي 70% من الأشخاص يجدونها مفيدة و40% يتفاعلون معها خلال ساعة. حقًا إنها فعالة جدًا في تشجيع المستخدمين على اتخاذ إجراء بالنسبة لمنتجك.

لكن بالطبع، هناك بعض النقاط المهمة التي يجب أن تأخذها بالاعتبار عند تفعيل الإشعارات مثل: التوقيت وتجزئة السوق المستهدف واستخدام أسلوب مؤثر.

التقييمات والمراجعات الخاصة بتطبيقات التسوّق

وفقًا لإحصائية أجرتها شركة Apptentive قالت أن 77% من المشاركين يقرأون مراجعة واحدة على الأقل قبل تنزيل أي من التطبيقات المجانية. فيما أفاد 80% أنهم يفعلون الأمر نفسه قبل تنزيل أي من التطبيقات المدفوعة.

لذلك فإن مراجعات تطبيقك للتسوّق وآراء الناس به تخبر الكثير من الأشياء حول ما تقوم بتقديمه. كما تلعب دورًا مهمًا في عملية اختيار وقرار المستخدمين الآخرين الذين لم يقوموا بتنزيله أو استخدامه بعد.

قم بجمع أكبر عدد من التقييمات والمراجعات الجيدة. ومن أجل القيام بذلك يمكنك إرسال إشعارات للمستخدمين أو استخدام النوافذ المنبثقة داخل التطبيق (بدون أن تشوش على رحلتهم الشرائية أو رحلتهم أثناء استخدام التطبيق).

طبعًا حاول ألا تبدو متطفلًا بإشعاراتك كما ننصحك بتشجيعهم من خلال تقديم عروض جذابة مثل خصم 10% على مشترياتهم التالية.

لا تنس الرد على تعليقات وآراء المعلقين بغض النظر عما إذا كانت إيجابية أو سلبية. وحلل تعليقاتهم السلبية واستخدمها لتحسين منتجك.

قم بإجراء تحديثات منتظمة للتطبيق

بالنسبة لنصيحتنا الأخيرة لك فكي يصبح تطبيقك أحد أفضل تطبيقات التسوق. فكل ما عليك هو أن تقوم بتحديثه بانتظام.

إذ إن المقياس الأساسي للتحديثات هو آراء المستخدمين. لذا تابع ما يقولونه عن تطبيقك وقم بتحديثه وفقًا لذلك. أيضًا لا تغفل عن تحليل منافسيك حتى تحسن تطبيقك أكثر.

ما رأيك أن تبدأ الآن بدعم وتطوير تطبيقك للتسوّق. اكتب لنا في التعليقات تجربتك ونصائحك!

للمزيد: اطلع على المصدر

اقرأ معنا أيضًا:

دليل المراجعة لاختبار إعلانات الجوّال في Google Ads

التسويق عبر الجوال.. ما هو ولماذا تحتاج إليه؟

وصفة فعالة لبناء ميزانية ناجحة لـ “المتجر الإلكتروني”





أضف تعليقاً:

يجب عليك لإضافة تعليق

    الأعضاء الذين قرأوا المقال

    ×

    wassim ربعاوي

    الرتبة: مشترك النقاط: 180

    Malek Shaikh Khalil

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 1609

    HR mahmoud

    الرتبة: مشترك النقاط: 230

    سامي اليزيدي

    الرتبة: مشترك النقاط: 185

    mahoud abdelman

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 51619

    aya ashraf

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 320

    tariq elesawi

    الرتبة: عضو مميز النقاط: 1475

    Mohmmed Felah

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 315

    Ahmed Elmaystro

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 356

    Mohammed Musbah

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 290
    بالاضافة إلى 219 شخص آخر