قوة صغار المؤثرين: بمن ستثق أكثر، مدون أم صديق؟

المفضلة القراءة لاحقاً

ماذا ستكون ردة فعلك إن قلت لك كمدون: اشتري المنتج -س- إنه رائع؟ .. قارنها مع توصية صديق قريب لك بقوله:لقد كان المنتج -س- رائعاً ! هل هناك فرق؟ .. هؤلاء من نسميهم ” صغار المؤثرين “.

نحن نعلم أن الناس يثقون في أصدقائهم أكثر مما يثقون في الإعلانات، كان هذا هو الحال قبل وسائل التواصل الاجتماعي والرقمي، وسيبقى الحال كذلك بعد أن ننتقل إلى الثورة المقبلة في مجال الإتصالات.

التسويق عبر المؤثرين قد يبدو وكأنه تطور جديد في العصر الحديث، ولكنه في الحقيقة مجرد اسم جديد للتسويق بكلمات وشهادات المجربين وأصحاب الخبرة.

في نواح كثيرة، أراد المسوقون تطبيق النماذج القديمة على الوسائل والقنوات الجديدة، وهذا بدأ يتغير مع نضوج تقنيات تسويق المؤثرين الرقمي.

أفق جديد ومؤثرين جدد

حتى وقت قريب، كان التسويق عبر المؤثرين محصوراً في الوصول إلى الناس، والانطباعات: فكلما كان متابعوك أكثر، كان لديك المزيد من التأثير.

المدونون الشعبيون، النّجوم، مشاهير الفن هم المؤثرون المثاليون، لأن لديهم أكبر عدد من المتابعين، ورغم أن الإنطباعات مقياس سهل للنجاح، إلا أن هذا النموذج في طريقه للزوال.

فالوصول لعدد كبير من المتابعين لا قيمة له إذا كان الناس لا يصغون، والمسوّقون يدركون أن الناس يتأثرون بالذين يثقون فيهم أكثر من ذوي الشعبية.

اسأل نفسك من ستثق فيه أكثر، مدون شهير أم صديق؟

صغار المؤثرين - منتدى التواصل الرقمي

في هذه الثورة القادمة من تأثير وسائل التواصل الاجتماعي، الثقة هي أمر بالغ الأهمية. المستهلكون العاديون لديهم عدد قليل نسبياً لكن أوفياء من المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي مثل الأصدقاء وأفراد العائلة والزملاء والجيران ذوي الصلات الوثيقة على وسائل التواصل الاجتماعي.

في العادة الناس يثقون في الأشخاص المقربين منهم. هؤلاء “صغار المؤثرين” قد لا تكون لديهم الخبرة المهنية، لكن لديهم بالتأكيد تجارب شخصية، وشبكة من المعارف تثق فيهم لتقديم التوصيات والإرشادات. هذه العلاقات الحميمية هي التي تعطي مستويات عالية من التفاعل، والتي يمكن قياسها بعدد النقرات، والإعجابات والتعليقات والمشاركات على التوصيات المتعلقة بالمنتج من قبل المؤثرين الصغار، مما سيكون له النتيجة الواضحة على المبيعات في نهاية المطاف.

هذه أخبار جيدة للعلامات التجارية. فعندما تتماشى مع قيمهم وأسلوب حياتهم واهتماماتهم وهواياتهم، المستهلكون العاديون سيتحمسون لفرصة التأثير وسط شبكة علاقاتهم ومتابعيهم.

في الواقع، المواءمة بين المنتج وأسلوب حياة الأفراد هي عامل أساسي لتشجيع المؤثرين على تقديم توصيات أصيلة وحقيقية.

التعامل مع صغار المؤثرين

ضع في اعتبارك، أنك لا تدفع لهؤلاء المؤثرين مثلما تدفع للمدونين المشاهير. في كثير من الأحيان هؤلاء المؤثرين على المنتج مجاناً فقط. لذلك إن لم يوائم المنتج علامتهم التجارية الشخصية (فعلى ما يبدو الجميع لديهم علاماتهم التجارية الشخصية في هذه الأيام) فإن هؤلاء المؤثرين لن يتحدثوا عن ذلك. وإن تحدثوا عن ذلك نتيجة حصولهم على صفقة للإعلان من خلال حساباتهم، فإن شبكة علاقاتهم ستحس بالزيف وسوف يتضاءل نفوذهم.

بالإضافة إلى تحديدهم بناء على نمط الحياة والقيم والاهتمامات، المستهلكون العاديون يمكن أن يُستهدفوا على أساس المكان الذي يعيشون فيه، وكيفية تسوّقهم، وما يشترونه.

إذا كنت تسوّق لعلامة تجارية: تنوي إطلاق حلوى جديدة خالية من الألبان في دبي مثلاً، فلا معنى لأن تتعاقد مع مدون نباتي شعبي ومؤثر كبير على مستوى الدولة أو العالم العربي ككل. بدلاً من ذلك، يمكنك أن تقدم بضعة آلاف من القسائم المجانية للحصول على الحلوى الجديدة التي تبيعها للمستهلكين في المدينة، بحيث تكون هذه القسائم مفعلة في متاجر البيع بالتجزئة المحلية؛ قم بقياس النتائج على أساس عدد مرات تفعيل واستخدام تلك القسائم، وعلى عدد مرات التنويه بمنتجك على وسائل التواصل الاجتماعي.

إذاً كيف يمكنك العثور على هذا النوع من المؤثرين ؟

يمكنك الاستفادة من مجتمعات التواصل عبر منصات التواصل المتخصصة في مواضيع محددة (من ضمنها موضوع منتجك)، ومنح عينات من المنتجات الخاصة بك للمستهلكين المستهدفين في مقابل أن يكتبوا مراجعات وتقييمات أو تدوينات اجتماعية عنها.

الإستفادة من طرف ثالث يساعد على التوسع وتنفيذ الحملة بسرعة وإدارة خدمات منح عينات المنتج وتتبع التفاعل الاجتماعي أمر جيد وذكي. أو يمكنك تفعيل قوة التأثير المصغر داخل مجتمعك من خلال دعوة متابعيك الأكثر ولاء لتجريب المنتجات الجديدة مجاناً في مقابل مراجعات على الإنترنت أو الشبكات الاجتماعية. صغار المؤثرين لن يكونوا سعداء وحسب بتجريب أحدث منتجاتك، ولكن سيكونون أيضاً سعداء بالحديث عنه لأصدقائهم وعائلاتهم.

بعض العلامات التجارية تأخذ خطوة أخرى إلى الأمام من خلال تنظيم مسابقة حول منتجاتها، لتلهم العملاء لتبادل التجارب حولها على وسائل التواصل الاجتماعي – وبذلك تتمكن من الاستفادة القصوى من قوة هؤلاء المؤثرين.





أضف تعليقاً:

يجب عليك لإضافة تعليق
    ×

    منتدى التسويق والاعلام الرقمي

    تهانينا, تم إنشاء حسابك بنجاح , قم بتسجيل الدخول

    تسجيل الدخول