استراتيجية التسويق عبر المؤثرين: 11 عاملاً يجب مراعاتها عند التخطيط

المفضلة القراءة لاحقاً

استراتيجية التسويق عبر المؤثرين

مثل كل شيء آخر، يجب عدم التسرع في التسويق عبر المؤثرين دون تخطيط أو تدبير مسبق. هذا ضروري بصفة خاصة إذا كنت ستدفع أموالك مقابل خدمات المؤثرين، لذلك يجب أن تدرك أهمية بناء استراتيجية التسويق عبر المؤثرين بشكل عملي ودقيق.

التسويق عبر المؤثرين يمكن أن يستغرق وقتاً طويلاً، لذلك عليك التأكد من أنك تستخدم وقتك بالطريقة الأكثر فعالية. لذلك من المنطقي رسم خارطة طريق ووضع استراتيجية التسويق عبر المؤثرين بما يتناسب مع أهدافك وخططك.

هنا ستجد الخطوات الرئيسية لبناء استراتيجية التسويق عبر المؤثرين الخاصة بك. الأخذ بهذه العوامل قبل البدء سيمكّنك من تحقيق أقصى قدر من النتائج المرجوة.

11 عاملاً مهماً عند وضع استراتيجية التسويق عبر المؤثرين

   1. حدّد جمهورك المستهدف

لكي تكون حملة التسويق عبر المؤثرين ناجحة، يجب أولاً أن تعرف من تستهدف التأثير فيهم. كما أنه من الأفضل أن تكون دقيقاً. فكلما كان جمهورك المستهدف أضيق، سيسهل العثور على المؤثرين المناسبين.

ستكون على الأرجح قد حددت هذا عندما كنت تضع خطة و استراتيجية التسويق عبر المؤثرين خاصتك. وحتى إذا لم تحددهم بشكل علمي مدروس فستعرف التقسيمات العامة للجمهور والذي تتوقع منهم شراء المنتج الخاص بك.

محاولة استهداف الجميع تعتبر فكرة سيئة

حتى منتجوا السلع والمنتجات اليومية، مثل الخبز وغيره، يحاولون تخصيص جهودهم التسويقية. لهذا السبب يقسّمون الجمهور إلى فئات، ويركزون على قطاعات مختلفة، على سبيل المثال: مجموعة تستهدف الجمهور الذين يفضلون الجودة، مقابل مجموعة تركز على السعر.

   2. وضع الأهداف

قبل أن تقوم بإنشاء استراتيجية التسويق عبر المؤثرين تحتاج أولاً إلى تحديد ما تحاول تحقيقه. قد يكون هدفك صغيراً مثل كسب عدد معين من الزوار الإضافيين لموقعك، مع اشتراكهم في قائمة بريدك الالكتروني. أو بدلاً من ذلك، فقد تختار زيادة المبيعات لمنتج معين بنسبة مئوية معينة.

من المستحيل قياس ما إذا كانت الحملة ناجحة أم لا إذا لم تقم بتحديد الأهداف بوضوح. قياس العائد على الاستثمار في نهاية الحملة يعتمد على أدائها نسبةً إلى الهدف الأولي الذي حددته.

   3. اكتشاف المؤثرين الأكثر ملاءمة

السبب الأول في أن الشركات تستخدم التسويق بالمؤثرين هو توسيع نطاق انتشار المحتوى المتعلق بمنتجاتها أو خدماتها.

لجأت الشركات لسنوات إلى الإعلانات للترويج لمنتجاتها. ولكن المشكلة هي أن الإعلانات ليست موثوقة دائماً. الإعلانات تخدم مصالح ذاتية. فبحكم التعريف، الإعلان ببساطة يقول للمستهلك لماذا يجب عليه أن يشتري المنتج. ومن المرجح أن المنتجات الأقل جودة ستروّج لنفسها على أنها جيدة مثلها مثل المنتجات ذات الجودة العالية!

المستهلكون بدلاً من ذلك يعتمدون على توصيات المؤثرين، كما أن المؤثرين يمنحون الثقة والأصالة الضرورية للمستهلكين لكي يقدموا على الشراء.

ولكن تذكر أن التأثير لا يتوقف على الشعبية. الجمهور لا يصبح بشكل تلقائي مؤثر فقط لأن لديهم متابعين كُثر على وسائل التواصل الاجتماعي. إذا كان هذا هو الحال، فإن أكبر المؤثرين سيكونوا أصحاب الأموال المخادعين الذين يمكنهم شراء المتابعين بل وتوليدهم ببرمجيات آلية.

المؤثر هو شخص ينظر الجمهور إليه على أنه رائد في موضوع أو تخصص ما. وبالتالي إذا كنت ترغب في القيام بحملة مؤثرين ناجحة، تحتاج إلى العثور على الأشخاص الذين ينظر إليهم جمهورك المستهدف على أنهم روّاد.

بعد أن حددت جمهورك المستهدف من الحملة. ستحتاج إلى رسم خارطة المؤثرين لتحديد أيّهم يؤثر في جمهورك المستهدف.

لمساعدتك على القيام بذلك حاول الإجابة على الأسئلة التالية حول مجال عملك:

  1. أين تحدث المحادثات الرقمية حول مجالك؟ من هم أكبر المؤثرين الاجتماعيين؟
  2. ما الذي يحفز الجمهور في مجالك للترويج للمحتويات ذات الصلة؟
  3. هل النشاط يتركز في مكان معين، على سبيل المثال على فيسبوك أو على مدونة ما، أو أنه مجزأ؟
  4. من هم الأشخاص الذين يتخصصون في الكتابة و إنشاء المحتوى في مجالك؟
  5. ما هي خلفية هذا الجمهور؟

كلما عرفت المزيد عن مجالك وجمهورك المستهدف، ستسهل عليك مهمة إيجاد أفضل المؤثرين.

   4. اختر طريقتك الخاصة للتقرب من المؤثرين

هناك ثلاثة طرق رئيسية لإيجاد المؤثرين، اعتماداً على كم من الوقت والمال الذي أنت على استعداد لإنفاقه.

الطرق الثلاثة التي يمكن اتباعها هي:

  1. تحديد المؤثر يدوياً، والبناء التدريجي للعلاقات.
  2. التسجيل في إحدى المنصات، التي تحتوي على قواعد بيانات عن المؤثرين المحتملين لمساعدتك في حملتك. هناك عدد غير قليل من المنصات سواء المؤتمتة بالكامل أو تلك التي تعمل فقط مع مؤثرين مختارين شخصياً.
  3. العمل مع وكالة مؤثرين متخصصة لمساعدتك في مختلف مراحل إعداد حملتك.

بعبارات بسيطة، كلما خصصت المزيد من المال لتحديد المؤثر، كلما احتجت وقتاً أقل لإنجاز المهمة، والعكس بالعكس.

   5. العمل مع المؤثرين لإيجاد الفرص

يمكن للمؤثرين أن يساعدوك في رسم استراتيجية المحتوى الخاص بك عن طريق مساعدتك على فهم ما يجذب الجمهور المستهدف.

من خلال السماح للمؤثرين بمشاركة المحتوى الخاص بك يمكنك اكتشاف أفضل الاتجاهات والفرص. كما أنهم يمكن أن يساعدوك على فهم ما يريده جمهورك المستهدف.

من خلال متابعة مؤثّريك يمكنك فهم أنواع المحادثات التي يجريها جمهورك المستهدف. المؤثرون يعرفون الجمهور بشكل جيد للغاية، فهم يفهموا أنواع المحتوى الذي يفضلونه، والأنواع التي لا يهتمون بها. كما أن بإمكانهم أن يرشدوك إلى أي ثغرات محتملة، ويخبروك متى يكون هناك طلب على المحتوى. المؤثرون يعرفون مخاوف جمهورك واهتماماتهم، ويعرفون أنواع الأسئلة التي يطرحونها غالباً.

   6. التدقيق في المحتوى و الفرص

من المنطقي أن تقوم بإجراء تدقيق للمحتوى والفرص في مرحلة فهم احتياجات الجمهور المستهدف. من المهم أن تُشرك المؤثرين خاصتك في المحادثات.

الأشياء التي يجب أن تبحث عنها في هذه المرحلة من استراتيجية التسويق بالمؤثرين هي:

  • تقبّل جمهورك المستهدف لأنواع المحتوى الذي تهدف إلى إنتاجه.
  • ماذا يضع منافسوك في محتوياتهم التسويقية؟
  • ما الدافع الذي يمكن أن يدفع المؤثرين إلى مساعدتك في توزيع المحتوى الخاص بك؟
  • كيف ينظر جمهورك المستهدف إليك؟
  • ماذا يمكن أن تفعل العلامة التجارية لتدخل في صلب محادثات الجمهور المستهدف؟

   7. إعداد خطة المحتوى

بمجرد أن تحدد الفكرة العامة عن المواضيع التي قد تهم جمهورك فستحتاج لوضع خطة للمحتوى.

ستقوم بإعداد سلسلة منسّقة من المحتويات التي من شأنها تلبية احتياجات جمهورك. وستكون فكرة عظيمة أن تضع جدولاً زمنياً للمحتوى.

استراتيجية التسويق عبر المؤثرين - منتدى تواصل الرقمي

عليك التفكير في الموضوعات التي تريد تغطيتها. وهذا أيضاً هو الوقت المناسب لتحديد المؤثرين الأنسب لتبادل أنواع معينة من المحتوى. في بعض الحالات، قد تختار التعاقد مع مؤثرين لإنشاء محتويات محددة يمكن تشاركها في مراحل محددة من حملتك.

الجدول الزمني للمحتوى سيساعدك على التخطيط وتنسيق المحتوى الذي تشاركه مع جمهورك المستهدف. كما سيساعدك على التنسيق مع جداول أعمال المؤثرين الذين تعمل معهم، أو أي شخص تعمل معه في إنشاء المحتوى. عليك أن تحاول أن تخطط دائماً للشهر المقبل على الأقل.

   8. ابقى على اطلاع بمستجدات مجال عملك

لقد حددت المؤثرين على أساس معرفتهم الجيدة بمجال عملك. لذلك يجب عليك أن تتبع محتوياتهم الأخرى التي ينشرونها. فعلى الأرجح أنهم سيتحدثون عن آخر المستجدات في ذلك المجال.

إذا كانوا سيشاركون المحتوى الخاص بك فمن المفيد أن تتابع المحتويات الأخرى التي ينشرونها لمتابعيهم.

من خلال دراسة ما يقوله المؤثرون لمتابعيهم فقد تجد المزيد من الفرص والأفكار والمعلومات. وهي إحدى الطرق التي ستساعدك على مواكبة الاتجاهات السائدة والبقاء على نفس الخط مع جمهورك المستهدف.

لا تتردد في مراجعة الجدول الزمني للمحتوى الخاص بك ليعكس الموضوعات التي تهم جمهورك حالياً.

يمكنك استخدام المؤثرين لتوجيهك إلى المواضيع التي تلقى الإهتمام. في المقابل، عليك إنشاء محتوى يفتح آفاقاً جديدة، بدلاً من مجرد مسايرة الإتجاه السائد بدون تقديم الإضافة.

بمجرد بدء حملتك، راقب عن كثب كيفية تقدمها. ألق نظرة فاحصة على التعليقات على المحتوى الذي تمت مشاركته. دوّن الأسئلة والمشاكل التي يشيرون إليها.

   9. التعاون مع المؤثرين لإنتاج المحتوى عالي الجودة

لكي تكون حملة و استراتيجية التسويق عبر المؤثرين ناجحة، تحتاج إلى محتوى عالي الجودة لينشره المؤثرين الذين تعمل معهم. قد يكون للمؤثرين متابعون يثقوا بهم، ولكن هذا لا يعني أنهم سينفقون المال ببساطة لأن المؤثر قال لهم ذلك.

يتواصل المؤثرون مع متابعيهم لإعلامهم بالأخبار والترفيه عليهم وتثقيفهم أو إلهامهم، وعادة في مجال تخصصهم. وهذا كله لكي ينجح التسويق عبر المؤثرين. المحتوى الذي سينشره المؤثر عن المنتج الخاص بك يجب أن يندرج في تلك الفئات.

هناك الكثير من المحتوى الرديء على شبكة الانترنت. ومهما كان المؤثر جيداً، لا يمكنه أن ينجح بنشر محتويات رديئة.

إذا لم تكن قد بنيت بعد علاقتك مع المؤثر فابدأ هذه العملية من خلال التعديل على الأجزاء ذات الجودة العالية من محتويات المؤثر، وشاركها مع متابعيك.

إذا قمت بذلك، وأضفت المزيد من القيمة إلى محتوى المؤثر، فربما تلفت انتباه المؤثرين، وربما في المقابل، قد يشاركون المحتوى المعدل الخاص بك مع جمهورهم، وهذه وسيلة جيدة لبناء علاقة مع المؤثر، لا سيما إذا كنت قد اخترت تحديد هوية المؤثر يدوياً، ومن دون إشراك المنصات أو الوكالات.

المؤثرون في بحث دائم عن المحتويات الجذابة. يمكنك مساعدتهم في هذه العملية، وتزويدهم بالموارد التي يمكنهم استخدامها في محتوياتهم، وإذا كان ذلك يساعدهم، فامنحهم وجهة نظرك، وقدم لهم خبرتك، سواء كان ذلك بيانات أو تجارب أو معارف داخلية في مجال عملك.

يمكنك التفاوض مع المؤثر على إمكانية تأليف محتوى مشترك. قد يكون ذلك شيء بسيط مثل تدوينة، أو شيء أكبر، مثل تقرير بحثي، أو مؤتمر أو عرض على الإنترنت.

   10. إعداد حملاتك مع المؤثرين لأجل توزيع المحتوى

مستوى الرسمية في حملتك يعتمد إلى حد ما على طبيعة علاقتك مع المؤثرين. إذا كنت قد استخدمت منصة أو وكالة لإيجاد المؤثّرين، فسوف يكون عليك أن تقوم بتعيين عناصر حملاتك مع المؤثرين بوضوح.

في هذه الحالة، تحتاج إلى التوصل إلى اتفاق على المحتوى الذي تريد من المؤثرين إيصاله، سواء تم إنشاؤه من قبلك أو من قِبلهم، وكذلك الطريقة التي سيتم بها تقديم المحتوى.

من المحتمل أن تحدد بعض الترتيبات مثل عدد التدوينات، و المواضيع، وكذلك أيام النشر، كما ستتّفقان على جدول زمني للدفع إما عن طريق الوكالة أو المنصة أو عبر المفاوضات المباشرة مع المؤثرين أنفسهم.

إذا كنت قد حددت الترتيبات مع المؤثر بشكل غير رسمي، فقد لا يكون المؤثر مكرساً بالكامل لحملتك. مثلاً قد تُنتج المحتوى ثم تشجع المؤثّرين على مشاركته، وفي كثير من الأحيان مجاناً. قد يرغبون في مشاركة المحتوى الخاص بك بدون مقابل مالي إن كان يتمتع بالجودة .

إذا بنيت علاقة جيدة مع المؤثر فقد تكون قادراً على إقناعه بالمشاركة في حملتك بشكل رسمي، بحيث تدفع له. قد يكون هذا مقابل المال، أو مقابل منحه منتجاً مجاناً.

في هذه الحالة، يمكنك أنت والمؤثر التفاوض حول من سيقدّم المحتوى.

   11. قياس نتائج حملات المؤثرين

في نهاية المطاف نجاح أو فشل حملة المؤثرين يرجع إلى الأهداف التي وُضِعت في بداية العملية.

عندما تنتهي الحملة، يجب أن تقارن العائد على الإستثمار الفعلي مع الأهداف المحددة سابقاً. وإذا كنت قد حققتها، فقد حان الوقت ربما لإعادة تقييم الأمور وبدء حملة جديدة بأهداف أكبر.

أما إذا فشلت في تحقيق أهدافك، فراجع خطواتك لتحديد المشكلة. قم بتغيير حملتك المقبلة لمعرفة ما إذا كان يمكنك تحسين النتائج.

كانت هذه أهم العوامل عند التخطيط لبناء استراتيجية التسويق عبر المؤثرين بشكل ناجح .. هل هناك عوامل اخرى تعتقد بأهميتها عند التخطيط لحملات التسويق عبر المؤثرين .. يسعدنا سماع رأيك




أضف تعليقاً:

يجب عليك لإضافة تعليق

    الأعضاء الذين قرأوا المقال

    ×

    yahhia

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 2875

    BULine Global

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 4251

    Mohamed Abed

    الرتبة: مشترك النقاط: 155

    Kutaiba Shikhani

    الرتبة: عضو مميز النقاط: 1385

    dri azz

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 475

    mostafa kamel

    الرتبة: مشترك النقاط: 85

    ekhtiarak ekhtiarak

    الرتبة: مشترك النقاط: 125

    ABUNADEEM

    الرتبة: مشترك النقاط: 90

    ضحى عبدالله

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 1680

    Reem Abdullah

    الرتبة: مشترك النقاط: 150
    بالاضافة إلى 10.8k شخص آخر