كيفية إنشاء تقويم محتوى فعال لمنصات التواصل الاجتماعي

المفضلة القراءة لاحقاً

هل تسعى جاهداً لتحقيق الاِتساق في التسويق عبر وسائل التواصل الاِجتماعي الخاصّة بك؟

قد يكون التقويم الجيّد لمحتوى الوسائط الاِجتماعية هو العنصر الذي تحتاجه!

يُعدّ إنشاء تقويم لوسائل التواصل الاِجتماعي عملية بسيطة، ولكن يمكن أن يكون لها بعض النتائج الرائعة.

إليك كيفية إعداد تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية للبدء في رفع مستوى أدائك.

ما هو تقويم محتوى شبكات التواصل الاجتماعي؟

تقويم محتوى شبكات التواصل الاجتماعي

 

يمنحك تقويم الوسائط الاِجتماعية نظرة عامة مفصلة على منشوراتك القادمة على وسائل التواصل الاِجتماعي.

يساعدك هذا في:

  • كونك اِستراتيجيّاً أثناء تصميم المحتوى الخاصّ بك.
  • والحفاظ على الاِتساق.
  • وإسعاد جمهورك المستهدف على أساس منتظم.

يمكن أن يكون تقويم الوسائط الاِجتماعية الخاصّ بك بسيطاً مثل تحديد التواريخ التي ستنشر فيها، أو يمكن أن يكون أكثر تفصيلاً.

تتضمن العديد من جداول تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية الناجحة معلومات عالية المستوى، تمنحك إطاراً أوليّاً يمكنك اِستخدامه لبناء كل منشور:

  • المنصة Platform: فيسبوك أو اِنستقرام أو تيك توك أو لينكد إن.
  • نوع المحتوى Content-Type: فيديو وراء الكواليس، شهادة، منتج، إلخ.
  • التاريخ Date: تاريخ الجدول الزمني المقترح.
  • الوقت Time: الجدول الزمني المقترح.
  • العنوان Title: عنوان التدوينة.
  • الموضوع Topic: موضوع المنشور.
  • URL: عنوان URL لأي روابط ستستخدمها.
  • المرئيات Visuals: وصف لأي عناصر مرئية تريد اِستخدامها.

هناك تمييز واضح بين تقويم المحتوى وخطة المحتوى؛ بشكل عام، سيحدد تقويم المحتوى التواريخ والأوقات لمشاركاتك، في حين أنَّ خطة المحتوى تفصِّل الاِستراتيجيات والموضوعات التي تريد اِستخدامها لتسويق وسائل التواصل الاِجتماعي الخاصّة بك.

نظراً لأنَّ هذه الأفكار مرتبطة اِرتباطاً وثيقاً، غالباً ما تتمّ الإشارة إليها بالتبادل – ويمكن دمجها في مستند واحد.

لإعطائك فكرة أفضل عمَّا يجب تضمينه وأين، ألقِ نظرة على هذا المثال لتقويم المحتوى:

 

مثال عن تقويم محتوى شبكات التواصل الاجتماعي

من خلال اِتباع نهج اِستراتيجي في التخطيط الخاصّ بك، قد تجد أنَّ تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية يساعدك على توفير الوقت، وتكون أكثر فاعلية في التسويق عبر وسائل التواصل الاِجتماعي.

أهمية تقويم محتوى شبكات التواصل الاجتماعي

كيف يلائم تقويم وسائل التواصل الاِجتماعي عملك؟

دعنا نلقي نظرة على اِثنين من أهمّ جوانب التسويق عبر وسائل التواصل الاِجتماعي؛

  • فهم الجمهور المستهدف.
  • والمحافظة على الاِتساق.

في الحقيقة، لا يمكنك الوصول إلى جماهيرك والتأثير فيهم إذا كنت لا تعرف:

  • المكان الذي يتواجد فيه جمهورك المستهدف.
  • وما المحتوى الذي يريدون رؤيته!
  • وكيف يتلّقون المعلومات ويتعاملون معها.

من الصعب التواصل مع جمهورك عندما تنشر منشورات عبر وسائل التواصل الاِجتماعي بشكل سريع، وهذا هو السبب في أنَّ تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية يمكن أن يكون ذو قيمة كبيرة.

الشيء الآخر الذي يأخذك شوطاً طويلاً في التسويق عبر وسائل التواصل الاِجتماعي هو الاِتساق. قد لا يبدو الأمر كذلك بالنسبة لك، لكن من الصعب جداً المحافظة على الاِتساق! في الحقيقة ليس من السهل الاِستمرار في نشر محتوى عالي الجودة بشكل يوميّ.

ليس صعباً فقط بل إنَّه ببساطة مستحيل إلَّا إذا كنت تخطِّط مسبقاً.

مهما كان المجال الذي تعمل فيه، فهناك الكثير من المنافسة، لذا فأنت بحاجة إلى وقت لإضفاء الحيوية على أفكارك والتأكُّد من أنَّها تستهدف جمهورك تماماً.

 

لماذا تحتاج إلى تقويم وسائل التواصل الاجتماعي

 

هذه ليست الأسباب الوحيدة لبدء اِستخدام مخطط محتوى الوسائط الاِجتماعية. بل لأنّه أيضاً يساعدك في:

  • توفير الوقت.
  • جدولة المشاركات.
  • تقليل الأخطاء.
  • خلق المزيد من الحملات المتماسكة.
  • إنشاء هوية أقوى للعلامة التجارية.
  • تشغيل حملات في الوقت المناسب تتناسب مع العطلات وعروض التخفيضات.
  • تتبُّع الأداء بدقة أكبر.

الشيء العظيم هو أنَّه يمكن لأي شخص البدء في اِستخدام تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية في الوقت الحالي، واِستخدام هذه المزايا لتحسين أداء الوسائط الاِجتماعية.

خطوات إنشاء تقويم محتوى شبكات التواصل الاجتماعي

لا تحتاج إلى أي برنامج معقّد لإنشاء خطة محتوى فعالّة لوسائل التواصل الاِجتماعي. كل ما عليك فعله هو فتح جدول بيانات واِتباع هذه الخطوات الست:

 قم بمراجعة أهداف الوسائط الاجتماعية الخاصة بك

قبل إنشاء أي خطة، تحتاج إلى فكرة واضحة عمَّا تحاول تحقيقه.

لدينا جميعاً هدف من منشوراتنا عبر وسائل التواصل الاِجتماعي. عندما تعرف بالضبط ما تعمل على تحقيقه، فسيكون من الأسهل بكثير اِبتكار المحتوى الذي سيساعدك على تحقيقه.

قبل إنشاء تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية الخاصّ بك، تأكَّد من الجلوس مع فريقك وتحديد أهداف (SMART) لنفسك، أي: (أهداف محددة وقابلة للقياس وقابلة للتحقيق وذات صلة ومحددة زمنياً).

من المهم أيضاً فهم مؤشِّرات الأداء الرئيسية التي ستستخدمها لقياس أدائك مقابل هذه الأهداف. على سبيل المثال، هل أنت مهتمّ أكثر بالمتابعين أو مرات الظهور أو النقرات عبر موقعك أو أي شيء آخر؟

بمجرد أن تكون لديك أهداف محددة بوضوح، وعملية لقياس أدائك، فأنت على اِستعداد للمضي قدماً.

تدقيق حساباتك الحالية

الآن بعد أن حصلت على صورة واضحة عن ماهيّة النجاح، حان الوقت للتعرُّف على مستوى أدائك الحالي.

هذه المعلومات مهمّة لأنَّها ستكون بمثابة الأساس الخاصّ بك. بمجرد حصولك عليها، يكون من الأسهل بكثير اِختبار التغييرات التي تجريها وتعديل اِستراتيجياتك وفقاً لذلك.

يمكنك إضافة ورقة (Sheet) لجميع مؤشِّرات الأداء الرئيسيّة الخاصّة بك، إلى تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية الخاصّ بك، لمراقبة ذلك والمساعدة في التأكُّد من أنَّك تعمل باِستمرار لتحسين عملياتك.

اِجمع كل المعلومات ذات الصلة وتأكَّد من سهولة الوصول إليها:

  • تفاصيل الحساب وكلمات المرور.
  • أهداف محدَّدة لكل منصّة.
  • التركيبة السكانية للجمهور.
  • مسؤوليات كل عضو في الفريق.
  • معلومات عن أكثر مشاركاتك وحملاتك نجاحاً.
  • مجالات التحسين، فجوات في المحتوى الخاصّ بك، نتائج سيئة.
  • مؤشِّرات الأداء الرئيسية الخاصّة بالمنصة لقياس النجاح المستقبلي.

يتطلّب الأمر جهداً، لكنّه يستحق ذلك!

أحد الأسباب الرئيسية التي تجعلك تنشئ تقويماً لمحتوى الشبكات الاِجتماعية هو التأكُّد من أنَّك تمنح جمهورك المحتوى الذي يبحثون عنه، وعليك أن تفهم أدائك السابق للقيام بذلك.

اختر المنصات الاجتماعية التي ستستخدمها

إذا رجعنا لما يقرب عقداً من الزمن، فستكون هذه الخطوة بسيطة جداً. والسبب في ذلك وجود عدد قليل ومحدّد من المنصات الاِجتماعية المسيطرة على المشهد.

لكن اليوم هناك الكثير من منصات الوسائط الاِجتماعية المزدهرة، لكل منها خصائصها السكانية الخاصّة.

على سبيل المثال، إذا كنت تعلن لأشخاص تتراوح أعمارهم بين (18) و(25) عاماً، فربما يتعين عليك اِستخدام منصّات مختلفة عمَّا إذا كنت تحاول الوصول إلى الفئة العمرية التي تزيد عن (55) عاماً.

يستخدم (58.4%) من سكان العالم وسائل التواصل الاِجتماعي، ولكن كيف يمكنك الوصول إلى جمهورك المستهدف المحدد على أفضل وجه؟

مواردك محدودة، وهذا قد يعني تركيز جهودك على عدد قليل من المنصّات.

ضع في اِعتبارك ليس شرطاً اِختيار المنصّات الأكبر، بل يجب أن يكون خيارك للمنصّات التي يتواجد فيها جمهورك المستهدف.

تحقق من التركيبة السكانية المتعمقة في الصورة أدناه وفكر في المنصّة التي قد تكون الأنسب لجمهورك المستهدف.

الخطوة 3 اختر ما المنصات الاجتماعية التي ستستخدمها

كما ترى، تختلف هذه الأرقام اِختلافاً كبيراً، لذلك من المهمّ أن تقرِّر أين تريد أن تكون ومتى!

حدد عدد المرات التي ستنشر فيها

تتمثَّل إحدى أعظم فوائد مخطط محتوى الوسائط الاِجتماعية في أنَّه يساعدك على أن تكون أكثر اِتساقاً، ولكن يبقى السؤال؛ كم مرة يجب أن تنشر؟

تختلف الإجابة لكل عمل!

إذا كان لديك فريق تسويق ضخم يعمل على عناصر مختلفة مثل الصور ومقاطع الفيديو والنسخ والتفاعلات الشخصية مع المتابعين وكل شيء آخر، فلا يوجد سبب يمنعك من النشر عدّة مرات في اليوم.

ومع ذلك، إذا كنت فريقاً مكوّناً من شخص واحد يعمل على كل جزء من عملك، فمن المحتمل أنَّ هذا ليس واقعياً.

في النهاية، يتعلَّق الأمر باِستخدام مواردك لتحقيق توازن جيد بين الجودة والكميّة.

إذا كنت تطرح محتوى رديئاً لا يتفاعل معه أحد، فلا فائدة من ذلك لأي شخص!

لا توجد إجابة صارمة عن هذا السؤال، ولكن المفتاح هو الحفاظ على جدول يساعدك أَن تكون متسّقاً. تقدِّر معظم الخوارزميات (سواء كانت جوجل أو فيسبوك أو يوتيوب) الاِتساق.

حدد نوع المحتوى المراد نشره

قد يكون من المفيد تقسيم مشاركاتك إلى فئات لمنح جمهورك مزيجاً من أنواع المحتوى المختلفة.

هناك قاعدتان شائعتان لهذا الغرض ويمكنهما المساعدة في ضمان تقديم مجموعة متنوعة بالإضافة إلى جعل الحياة أسهل قليلاً على نفسك.

قاعدة 80/20

تساعدك هذه القاعدة على تحقيق التوازن بين إشراك جمهورك ومحاولة بيع منتجاتك.

ينصّ على أنَّ (80%) من مشاركاتك يجب أن تكون مُصمَّمة للمشاركة والإعلام والتثقيف، ويجب اِستخدام الـ (20%) الأخرى للترويج لعملك بشكل مباشر.

لا يذهب الأشخاص إلى وسائل التواصل الاِجتماعي ليتّلقوا العروض الترويجية، لذلك تساعدك هذه الصيغة على تحقيق التوازن الصحيح للمبيعات المتزايدة مع الحفاظ على صورة علامة تجارية إيجابية.

  • يستخدم (47.6%) من الأشخاص وسائل التواصل الاِجتماعي للبقاء على اِتصال مع الأصدقاء.
  • يستخدم (36.3%) من الناس وسائل التواصل الاِجتماعي لملء أوقات فراغهم.
  • يستخدم (35.1%) من الناس وسائل التواصل الاِجتماعي لقراءة القصص الإخبارية.
  • يستخدم (31.6) من الأشخاص وسائل التواصل الاِجتماعي لاِكتشاف المحتوى.

عليك معرفة كيف يمكن أن يتناسب المحتوى الخاصّ بك مع هذه الأهداف.

قاعدة وسائل التواصل الاجتماعي من الثلث

إذا كنت تنشر دائماً نفس النوع من المحتوى، فقد يصبح الأمر مملاً بسرعة. هذا هو السبب في أنَّ العديد من العلامات التجارية تستخدم قاعدة وسائل التواصل الاِجتماعي الخاصة بالثلث خلال جداول تقويم المحتوى الخاصّة بهم.

في قاعدة الثلث من وسائل التواصل الاِجتماعي، تروِّج ثلث منشوراتك للمحتوى الخاصّ بك، ويشارك الثلث محتوى منظمَّاً، وثلثاً يشارك التفاعلات الشخصية مع متابعيك.

تدقيق مواردك

آخر شيء عليك القيام به قبل إعداد تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية الخاصّ بك هو مراجعة مواردك.

ما هو حجم فريقك، وما المهارات التي لديك؟

إذا كان لديك فريق مليء بالمتخصصين في وسائل التواصل الاِجتماعي ومصوري الفيديو ومنشئي المحتوى، فستكون خططك أكثر طموحاً. ومع ذلك، يجب عليك أيضاً وضع أنظمة للجمع بين هؤلاء الأشخاص، هنا يصبح تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية أكثر أهميّة.

عندما تحدِّد جدولك الزمني بوضوح للشهر التالي، أو حتى ربع السنة، يمكن للجميع معرفة ما يحتاجون إلى العمل عليه.

يمكن للكاتب أن يعمل على النسخة، ويمكن لمصور الفيديو ومصمم الرسوم العمل على المرئيات، وجمع كل شيء معاً في الوقت المحدد.

قالب خطة محتوى شبكات التواصل الاجتماعي

أسهل طريقة لإنشاء قالب تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية هي اِستخدام (Google sheet).

اِفتح ورقة جديدة، وقسِّم تقويمك إلى أسابيع.

اِستخدم الأعمدة في الجزء العلوي لتحديد التواريخ، وفي الصفوف، أدخل ما يلي لكل منصة تنوي النشر عليها:

  • نوع المحتوى.
  • العنوان.
  • الموضوع.
  • الروابط.
  • المرئيات.

من المفترض أن يتيح لك ذلك إنشاء نموذج أساسي في بضع دقائق فقط. يجب أن يبدو مثل هذا المثال لتقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية:

قالب خطة محتوى شبكات التواصل الاجتماعي

 

من هنا، يمكنك إنشاء تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية الخاصّ بك بقدر ما تريد، ومع ذلك، يجب أن يمنحك هذا نقطة اِنطلاق ممتازة.

إذا كانت لديك ميزانية، فيمكنك إلقاء نظرة على أنظمة إدارة مشاريع مختلفة مثل تريللو (Trello) أو (Airtable) لتخصيص تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية الخاصّ بك. عندما تبدأ في اِستخدامها، ستتمكَّن من تحديد الاِتجاهات وتخطيط العروض الترويجية وغير ذلك الكثير.

الخلاصة

لا ينبغي أن يكون إنشاء تقويم فعال لمحتوى الوسائط الاِجتماعية أمراً صعباً.

باِستخدام بعض مهارات (Microsoft Excel) الأساسية، يمكنك إنشاء تقويم محتوى يحدد بوضوح اِستراتيجيتك للأسابيع والأشهر القادمة. لن يساعدك هذا في إنشاء محتوى أفضل فحسب، بل سيوفر لك الوقت أيضاً.

سواء كنت فريقاً كبيراً عبر الشبكات الاِجتماعية أو مسوِّقاً فردياً، فإنَّ تقويم محتوى الوسائط الاِجتماعية الجيّد سيجعل تنسيق جهودك أسهل بكثير ويضمن أنَّك تلبي احتياجات جمهورك باِستمرار.

ابدأ في القيام بذلك، وستتحسن نتائج التسويق عبر وسائل التواصل الاِجتماعي بشكل كبير. وفي حال اِحتجت أي مساعدة أو اِستشارة ننصحكم بالتواصل مع الشركة الرائدة في مجال التسويق الرقمي شركة 2P للتسويق الرقمي والعلاقات العامّة.




أضف تعليقاً:

يجب عليك لإضافة تعليق

    الأعضاء الذين قرأوا المقال

    ×

    Nada Alattar

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 2910

    Akil Mohamed

    الرتبة: مشترك النقاط: 140

    ayoub keddari

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 2715

    kadomi m

    الرتبة: مشترك النقاط: 85

    Mohammed KHALED

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 343

    Tamer Hussein

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 445

    عاصم عرابي

    الرتبة: عضو مميز النقاط: 1072

    logo gamer logo gamer

    الرتبة: مشترك النقاط: 75

    Mustafa Alshamary

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 315

    Tamara Awwad

    الرتبة: مشترك النقاط: 75
    بالاضافة إلى 128 شخص آخر