إعلانات الذكاء الاصطناعي الاحتيالية في فيسبوك، وطرق اكتشافها

المفضلة القراءة لاحقاً

أدَّى الاِهتمام العام المتزايد بالحلول القائمة على الذكاء الاصطناعي إلى قيام الجهات الاِحتيالية باِستغلال هذا الاِتّجاه. فمع تزايد قيمة البيانات، اِزدادت أيضاً مخاطر الهجمات الإلكترونية المستهدفة، مثل اِختراق البريد الإلكتروني التجاري والتصيّد الاِحتيالي.

وقد كشفت دراسة أجرتها (Check Point Research)، عن عمليات اِحتيال جديدة تستهدف مستخدمي فيسبوك، حيثُ يتمّ اِستغلال اِهتمامهم بتطبيقات الذكاء الاِصطناعي التوليدية؛ لخداعهم وسرقة كلمات مرورهم وبياناتهم الشخصية.

تُتيح خدمات الذكاء الاصطناعي للمجرمين الإلكترونيين إمكانيات متقدّمة للقيام بعمليات اِحتيال تبدو أكثر مصداقية، ممَّا يُشكّل تهديداً كبيراً على الأفراد والمؤسَّسات عبر فيسبوك. لذلك، من الضروري التعرّف على هذه المخاطر المحتملة، واِكتساب الوعي بأساليب الاِحتيال المتطوّرة، ومحاولة اِستخدام حلول الأمان المتقدّمة للحماية منها.

إعلانات الذكاء الاصطناعي الاحتيالية في فيسبوك، وطرق اكتشافها

ما هي إعلانات الذكاء الاصطناعي الاحتيالية في فيسبوك؟

إنَّ اِستخدام وسائل التواصل الاِجتماعي في عمليات الاِحتيال الإلكترونية ليس بالأمر الجديد. ومع التطوّرات الحالية، يقوم المحتالون بتعديل أساليبهم والتكيّف مع الاِتّجاهات الحالية.

وفقاً لتقرير خبراء (CheckPoint Research)، تستهدف هذه الإعلانات الاِحتيالية عبر فيسبوك المستخدمين المهتمّين بتقنيات الذكاء الاصطناعي، من خلال وضع إشارات إلى (ChatGPT) أو (Google Bard) أو (Midjourney).

ومع الأسف، فإنَّ العديد من الأشخاص يقعون في هذه الخدع. والسَّبب الرئيسي لذلك، هو عدم توفّر الخدمات الحقيقية في بعض البلدان، لذلك لا يستطيع العديد من الأشخاص التمييز بين المنتجات المزيفة والحقيقية. 

تقوم هذه الإعلانات بإغراء المستخدمين لتحميل وتثبيت هذه البرامج والملفات الضارة. ثمَّ تقوم بسرقة المعلومات القيّمة من جهاز الضحية، مثل كلمات المرور عبر الإنترنت، ومحافظ العملات المشفرة، وأيّ معلومات مهمَّة أُخرى مخزَّنة في المتصفح.

كيف تعمل هذه الإعلانات الاحتيالية؟

تعمل الإعلانات الاِحتيالية على اِغتنام الفرص وتوجيه الأشخاص المستهدفين نحو برامج ضارَّة وخبيثة. وتمرّ عملية تقديم هذه الإعلانات الاِحتيالية عبر فيسبوك بـ (3) مراحل أساسية:

  • المرحلة الأولى: مرحلة التصيّد، بفضل خوارزميات الإعلان القوية لفيسبوك، يتمّ اِستهداف هذه الإعلانات الاِحتيالية بدرجة عالية. وغالباً ما تظهر في خلاصات الأخبار لأصحاب الأعمال أو المحترفين الباحثين عن حلول الذكاء الاصطناعي. ويشمل ذلك مجالات مثل دعم شبكات تكنولوجيا المعلومات أو خدمات تكنولوجيا المعلومات المهنية، وهي المجالات التي يمكن للبرامج المتقدّمة أن تحقّق تأثيراً حقيقياً.
  • المرحلة الثانية: مرحلة الطُعم، عندما يُلاحظ المستخدمون أحد هذه الإعلانات الجذَّابة، فمن الصعب تجاهلها. يؤدّي النقر على الإعلان إلى إعادة توجيههم إلى صفحة هبوط اِحترافية عادةً ما تكون موثَّقة. وتعِدُهم هذه الصفحة بالعوائد الضخمة على الاِستثمار، مع وجود زر تنزيل يجذب الزوَّار للبدء.
  • المرحلة الثالثة: مرحلة التبديل، يؤدِّي النقر على زر التنزيل إلى بدء عملية تبدو غير ضارة. يتمّ توجيه التنزيل عادةً عبر خدمة تخزين سحابية موثوقة مثل (Dropbox) أو (Google Drive).

ولكن، البرنامج المثبت لن يكون برنامج الذكاء الاصطناعي الثوري الذي يدَّعي أنَّه عليه، بل إنَّها برامج ضارَّة.

وبمجرَّد اِكتمال عملية التثبيت وإعادة تشغيل الحاسب، تُصبح بيانات عملك متاحة للسرقة. يُمكن أن تشمل بيانات حساسة مثل ملفات تعريف الاِرتباط، وكلمات المرور، وحتَّى الأموال المحمَّلة مسبقاً على حساب فيسبوك الخاص بنشاطك التجاري.

اِحتيال إعلانات فيسبوك المدعومة بالذكاء الاصطناعي لسرقة بيانات الشركات

كشف باحثون في مجال الأمن السيبراني من (Trend Micro) تحليلاً متعمّقاً لحملة تستفيد من إعلانات فيسبوك، واِتّجاهات الذكاء الاصطناعي (AI)، ونماذج اللغات الكبيرة (LLM)، لخداع الشركات التي لها وجود على فيسبوك لتثبيت البرامج الضارة.

ويقول الفريق في تقريره إنَّ الهدف النهائي للبرامج الضارة هو إمكانية الوصول إلى الميزانية التي خصَّصتها هذه الشركات لإعلانات فيسبوك؛ حتَّى يتمكَّنوا من اِستخدامها لتعزيز أهدافهم الخبيثة.

تسرق البرمجيات الضارَّة ملفات تعريف الاِرتباط الخاصة بفيسبوك، ورموز الوصول، وغيرها من المعلومات. كلّ ذلك بهدف الوصول إلى صفحة الشركة، واِستخدام الأموال المحمّلة مسبقاً في تشغيل الحملات الإعلانية على فيسبوك للإعلان عن الأهداف الخاصة للمهاجمين.

نصائح عملية لاكتشاف الإعلانات الاحتيالية عبر فيسبوك

على الرغم من اِتّخاذ فيسبوك إجراءات للحدّ من مثل هذه الأنشطة. ولكن من الضروري أن يقوم قادة الأعمال بتثقيف أنفسهم، والتعرف على المخاطر، والبقاء يقظين ضدّ مثل هذه الأنظمة.

وبما أنَّ التصيّد الاِحتيالي هو أساس مثل هذه الهجمات؛ فإنَّ الهدف الرئيسي للمهاجمين هو إقناع الضحية بأنَّهم موثوقين. وفيما يلي بعض النصائح العملية:

نصائح عملية لاكتشاف الإعلانات الاحتيالية عبر فيسبوك

1- التحليل بمنطقية

فإذا كان المنتج يَعِد بنتائج فلكية بأقلّ قدر من الاِستثمار، عليك التعامل معه بحذر.

2- إجراء بحث

قبل تنزيل أيّ برنامج أو ملف، خاصَّة تلك الخدمات المهنية الواعدة لدعم تكنولوجيا المعلومات أو غيرها، تأكَّد من موثوقيّتها. يجب أن يكون عدم وجود مراجعات أو إصدارات محدودة بمثابة تحذير.

3- تنزيل البرامج من مصادر موثوقة

نظراً لأنَّ مجموعات الفيسبوك ليست مصادر موثوقة، فلا يُوصى بتنزيل البرامج على حاسوبك من خلالها.

تحقَّق دائماً بشكل جيّد من بيانات اِعتماد الموقع والبرامج التي تقوم بتنزيلها، وقم باِستخدام التطبيق أو الموقع الرسمي للشركة. ولا تقم أبداً بإدخال مفاتيح أو كلمات مرور بسيطة للغاية، لأنَّها غالباً ما تكون علامة اِحتيال.

4- تجاهل أسماء العرض

يجب تجنُّب الوقوع ضحية لعمليات الاِحتيال، والتركيز على التحقّق من البريد الإلكتروني للمرسل أو عنوان الموقع الإلكتروني.

يُمكن لمواقع التصيّد الاِحتيالي والرسائل البريدية التلاعب بأسماء العرض لتبدو موثوقة، ولكَّن التحقّق من المصدر هو أفضل طريقة لضمان الأصالة والموثوقية.

5- التحقق من النطاق

من الشائع أن يستخدم المحتالون نطاقات تحتوي على أخطاء إملائية طفيفة. من الضروري توخّي الحذر من هذه الأخطاء الإملائية لأنَّها يُمكن أن تكون علامة على محاولات التصيّد الاِحتيالي.

6- استخدام برامج مكافحة الفيروسات

بالإضافة إلى التوصيات المذكورة أعلاه، من المهمّ وجود حماية إضافية. حتَّى إذا تجاوزت رابطاً، ستقوم حلول مكافحة البرامج الضارة بتجاوز التهديد قبل تنفيذه.

الخلاصة

ختاماً، تُعدُّ إعلانات الذكاء الاصطناعي الاِحتيالية في فيسبوك تهديداً حقيقياً، للمستخدمين والشركات على حدٍّ سواء.

وعلى الرّغم من جهود فيسبوك في مكافحة هذه الإعلانات، إلَّا أنه لا يزال من المهمّ أن يكون المستخدمون على دراية بعلامات التحذير، وأن يتّخذوا الخطوات اللَّازمة للحماية.




أضف تعليقاً:

يجب عليك لإضافة تعليق

    الأعضاء الذين قرأوا المقال

    ×

    Mohamed Tyson

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 305

    Abdul Latif

    الرتبة: مشترك النقاط: 135

    ابن أبها

    الرتبة: مشترك النقاط: 90

    Abdelkawy Abbas Abdelkawy

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 2975

    Hassan ‘KSA’

    الرتبة: مشترك النقاط: 85

    Eman Fathy

    الرتبة: أعضاء تواصل النقاط: 11455

    HAMZA SA

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 421

    nofah abdalrhman

    الرتبة: عضو نشيط النقاط: 305

    Eng m2000

    الرتبة: عضو متفاعل النقاط: 815

    المصمم مشعل

    الرتبة: مشترك النقاط: 125
    بالاضافة إلى 150 شخص آخر